جريدة متجدد على مدار الساعة 24 ساعة على 24

ابواب جهنم تنفتح في وجه مجموعة جماعات ايكولوجية

0

 

صابر محمد – شتوكة ايت بها

اكدت مصادر مسؤولة أن مجلسي كل من الجماعة الترابية لمدينة بيوكرى و الجماعة الترابية لسيدي بوسحاب قررا التوقف عن دفع حصيتيهما من المساهمات المالية في مجموعة جماعات إيكولوجيا .

القرار الذي اتخذه المجلسان معا خلال الأسبوع المنصرم يعد الأول من نوعه منذ بداية فكرة إنشاء المطرح الجماعي باشتوكة ايت باها الدي قوبل بموجة من الاحتجاجات لازيد من 40 جمعية محلية والتي اعلنت الخروج للشارع مند إعلان بدأ مرحلة البحت العمومي حيت تم تسجيال المئات من التعرضات القانونية بالنظر لقرب المكان المخصصة لاحتضان “المزبلة الاقليمية” للمنطقة المسقية وللتجماعات السكانية والفرشة المائية. مرورا بمختلف المراحل التي تميزت بانعقاد مجموعة من الاجتماعات و الزيارات الميدانية لتجارب المراحل ببعض المدن المغربية و بدولة بلجيكا حيت عرفت هده الرحلات استفادة مجموعة من الاشخاص الدين لاينتمون الى النفود الترابي الدي اختارته مجموعة ايكولوجيا حاملة المشروع .

وفي أسباب اتخاذ هذا القرار ، يرجح حسب ذات المصادر أن يكون الاحتقان الذي عرفه الملف في مرحلة اختيار موقع إنجاز المشروع بين المسؤولين عن إدارة دفة المجموعة و الساكنة سببا مباشرا في تريث هاتين الجماعتين إلى حين اتضاح الرؤية و ارتفاع اللبس و الغموض الذي كان يشوب بعض المراحل في مناقشة المشروع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

hicham