عون سلطة وعد قاطني أحياء صفيحية بتمكينهم من شقق مقابل أربعة ملايين فكان مصيره الاعتقال

ahdatsouss 05 ahdatsouss 05آخر تحديث : الخميس 2 نوفمبر 2017 - 9:56 مساءً
عون سلطة وعد قاطني أحياء صفيحية بتمكينهم من شقق مقابل أربعة ملايين فكان مصيره الاعتقال

أحالت الشرطة القضائية لسيدي الربنوصي، بالبيضاء الأحد الماضي، عون سلطة سابقا من أجل النصب والاحتيال، بعد أن أوهم عددا من قاطني سكن صيفحي بالمنطقة بتمكينهم من الاستفادة من شقق مقابل مبالغ مالية مهمة. وحسب مصادر مقربة فإن المتهم كان يشتغل عونا بالمنطقة، قبل أن يدان بعقوبة أربع سنوات حبسا نافذا، بعد أن استغل علاقته الوطيدة بقائد سابق، وتورط في عمليات نصب خلال فترة ترحيل قاطني السكن العشوائي، قبل أن يغادر السجن حديثا، بتهمة النصب والاحتيال. وأوضحت المصادر أن العون المتهم، عمد في البداية إلى جمع معلومات عن الأسر التي ما زالت ملفاتها عالقة بخصوص استفادتها من السكن في إطار محاربة السكن العشوائي، إذ ادعي أنه على علاقات كبيرة بمسؤولين في العمالة ومنتخبين بالمنطقة، ما يمكنه من التوسط لهم للحصول على شقق مقابل مبالغ مالية. وجاء إيقاف المتهم بعد أن تقدمت امرأة بشكاية إلى الشرطة القضائية أفادت فيها أنها سلمت العون السابق أربعة ملايين بعد أن وعدها بالحصول على شقة، إلا أنه ظل يماطلها لفترة طويلة مقدما لها أعذارا واهية في كل مرة إلى أن علمت من مقربين أنه سبق أن أدين بعقوبة حبسية من أجل النصب. كما تقدم شخص، بشكاية ثانية ضد العون، يتهمه بالنصب عليه في مليون سنتيم، دفعة أولى لمبلغ مالي مهم، إذ ظل يترقب حصوله على الشقة التي وعده بها، قبل أن يتأكد أنه ضحية مثل العديد من سكان الأحياء الصفيحية. وبناء على هاتين الشكايتين، باشرت الشرطة تحرياتها، إذ شنت حملة أمنية لاعتقال المتهم، إلا أنه غادر المنطقة صوب وجهة مجهولة، لتصدر في حقه مذكرة بحث قبل أن تتوصل بإخبارية تفيد أنه على أهبة دخول حانة شهيرة بالبيضاء لاحتساء الخمر رفقة شخص، فتم نصب كمين له انتهى باعتقاله. وأشعرت النيابة العامة باعتقال المتهم، فأمرت بوضعه تحت تدابير الحراسة النظرية من أجل تعميق بالبحث، وأثناء الاستماع إليه، حاول نفي التهمة عنه، إلا أن الشرطة واجهته بالضحيتين، فتراجع وأقر بالمنسوب إليه. واعترف الموقوف أنه بعد مغادرته السجن، عانى أزمة مالية، فقرر احتراف النصب من جديد مستهدفا هذه المرة العائلات التي لم تنجح في تسوية ملفات الاستفادة من الشقق في إطار محاربة السكن العشوائي، مستغلا درايته بكل تفاصيل هذا الموضوع، بحكم انه كان عون سلطة سابق، فأقنع الناس بإمكانية التوسط لهم لحل مشاكل، مقابل مبالغ تتراوح بين ثلاثة ملايين وأربعة. وأوضحت المصادر أن شكايات تقاطرت على مصلحة الشرطة القضائية للبرنوصي بعد علم أصحابها باعتقال المتهم، مرجحة أن يتجاوز عدد ضحاياه 20 شخصا، تسلم منهم مبالغ مالية مختلفة.

2017-11-02 2017-11-02
ahdatsouss 05 ahdatsouss 05