أحداث تربوية
ahdatsouss 05 ahdatsouss 05 الجمعة 5 يناير 2018 - 18:51

بعد تداول فيديو التلميذ “غاسل سيارة” ، الوزارة تتخذ اجراءات تأديبية في حق المخالفين

أصدرت المديرية الاقليمية لإنزكان أيت ملول، قرارات إدارية في حق ثلاثة أطرر بمؤسسة  ابن خلدون بحي تراست (إنزكان أيت ملول) بعد أسبوع على ظهور تلميذ في “فيديو” يغسل سيارة معلم بباحة المدرسة ، و تراوحت قرارات مديرية إقليم إنزكان، بين رسالة “تنبيه” في حق معلم التلميذ بسبب تضارب تصريحاته ومسؤوليته التربوية والإدارية تجاهه، ورسالة “تنبيه” ثانية في حق المعلم مالك السيارة مع إحالة ملفه على المجلس الانضباطي الجهوي المختص، لمثوله أمامه واقتراح العقوبة التأديبية، ورسالة “تنبيه” ثالثة لمدير المؤسسة بسبب إخلاله بالواجب، سوف تضاف لملفه الاداري.

وكانت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، قد وجهت يوم الثلاثاء الماضي استفسارات كتابية لأربعة أطر بالمؤسسة، بمن فيهم مديرها.

وفق معطيات الواقعة ، فإن رمي الياغورت على عجلات سيارة معلم المستوى الأول (عبد الرحمان.ح)، كانت سبباً مباشرا دفعه لتأديب التلميذ (عز الدين.إ)، بغسل عجلات السيارة، وفق تعبير المعلم.

وأقر المعلم، مالك السيارة، أن “نيته كانت محاولة تصحيح سلوك التلميذ عز الدين وتقويمه”.

وفي نفس الاتجاه، سار التلميذ عز الدين، الذي يدرس بالمستوى السادس ابتدائي، فأكد واقعة غسل سيارة معلم المستوى الأول، واعترف أنه سكب مادة الياغورت على عجلاتها.

أما معلم التلميذ عز الدين “محمد.ف”، فصرح أنه “لم يعد يتذكر هذه الواقعة، ولا علم له بشريط الفيديو، ولا يتذكر أنه سمح للتلميذ بالخروج من الفصل أثناء فترة الدراسة”.

وعكس تصريح المعلم الثاني، كشف المكلف بالحراسة “محمد.ه” خلال استراحة الحصة المسائية ليوم الثلاثاء 19 دجنبر2017، أن “التلميذ عز الدين قام فعلا بتنظيف عجلات السيارة”.

 أما مدير المؤسسة، فصرح أنه اطلع على ما نشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي والفيديو الذي سجل داخل المؤسسة، وأنه يوم الحادث، هو يوم استفادته من فترة الراحة الأسبوعية.

كما سبق للمدير الإقليمي للوزارة بإنزكان أيت ملول عيدة بوكنين، أن صرح
بأن “الواقعة قائمة والإدارة باشرت المساطر في حق كل من تبث تورطه في القضية، ووفقا الاختصاصات الموكلة إليها في مجال تدبير الموارد البشرية”.