أزيد من 10 ألاف مصلي يحضرون بمسجد عمر بن الخطاب بايت ملول والمجلس العلمي يقرر منع الإمام من تلاوة دعاء القنوت

آخر تحديث : الجمعة 4 يوليو 2014 - 8:28 مساءً
2014 07 04
2014 07 04
أزيد من 10 ألاف مصلي يحضرون بمسجد عمر بن الخطاب بايت ملول والمجلس العلمي يقرر منع الإمام من تلاوة دعاء القنوت

.سعيد بلقاس* ايت ملول

 كشفت مصادر مقربة، للجريدة، إن المجلس العلمي الإقليمي بإنزكان، رفض الترخيص لأمام مسجد عمر بن الخطاب بحي الحرش ايت ملول، قصد القيام بسنة دعاء القنوت خلال صلاة التراويح تزامنا مع شهر رمضان الفضيل، وأضافت ذات المصادر، أن هذا القرار شكل استثناءا هاته السنة مقارنة مع السنوات الفارطة، التي ظل فيها أمام المسجد يقوم بترتيل دعاء القنوت بشكل عادي، دون أن يطاله المنع، وهو الأمر الذي خلف استياء عارما في صفوف مرتادي المسجد المذكور، وأشارت المصادر، أن سبب إقدام المسجد العلمي على هذا القرار، راجع إلى رغبته في الحفاض على نوع من التوازن داخل مساجد المدينة خلال شهر رمضان، خاصة بعد الإقبال الكبير والمنقطع النظير الذي يشهده مسجد عمر بن الخطاب حيت يعرف توافد الآلاف من المصلين من مدينة ايت ملول والمناطق المجاورة حيث جاوز عدد المصلين خلال الأيام الأولى من رمضان 10 ألاف مصلي، في وقت تشهد بعض المساجد المجاورة حضور أعدادا قليلة من المصلين. هذا و يؤم الناس المسجد المذكور اعتبارا للأداء الجيد في تلاوة القران وكذا الطريقة المتميزة التي يسلكها الأمام خلال ألقاء دروس الوعظ والإرشاد.

 

 

رابط مختصر