العشرات من الحجاج المعتمرين يحتجون وسط ايت ملول وإنباء عن تعرضهم للنصب والإحتيال

آخر تحديث : السبت 19 يوليو 2014 - 12:20 مساءً
2014 07 08
2014 07 19
العشرات من الحجاج المعتمرين يحتجون وسط ايت ملول وإنباء عن تعرضهم للنصب والإحتيال

إحتشد العشرات من الحجاج المعتمرين ينتمون إلى مجموعة من المناطق بجهة سوس ماسة، أمام مقر سكن صاحب وكالة لأسفار المسمى “ح.ب” ، بعد أن تعذر عليهم التوصل بتذاكر الطائرة التي ستقلهم إلى البقاع المقدسة في الرحلة المقررة اليوم الثلاثاء على الساعة 11 زوالا، فيما آخرون لا يزالون لم يتوصلوا بعد بجوازات السفر، ووجد العشرات من المعتمرين أنفسهم ينتظرون داخل قاعة المطار منذ الساعات الأولى من الصباح في إنتظار حضور المكلف بالأسفار دون جدوى، مما جعلهم يقررون الإعتصام أمام مقر سكن المعني بالأمر المتواجد وسط شارع الحسن الثاني بأيت ملول، وكان مستخدم بالوكالة المذكورة، قد دخل في مفاوضات مع المعنيين لتطويق المشكل القائم، محاولا أقناعهم أن الظروف الصحية حالت دون حضور صاحب الوكالة ومؤكدا لهم أن جل المعتمرين سيتوصلون بتذاكر سفرهم في وقت لاحق، وهو الرد الذي أثار غضب المحتجين بعد تزايد شكوكهم حول تعرضهم للنصب والإحتيال، بعد أن أدوا مبالغ تصل إلى 20 ألف درهم للفرد الواحد، وأشارت مصادر الجريدة أن المعني بالأمر، لا يتوفر أصلا على أي شركة بالأسفار،حيت يتعامل بالوساطة مع إحدى الوكالات المتخصصة في أسفار الحج والعمرة، هذا وقد حلت بعين المكان رئيس الشرطة القضائية بمفوضية ايت ملول والإستعلامات العامة، حيت من المنتظر أن يتقدم المعتمرون بشكاية في الموضوع ضد المعني بالأمر.،الذي لازال هاتفه النقال خارج التغطية، تاركا المعتمرين يواجهون مصيرا مجهولا.

سعيد بلقاس/ ايت ملول

رابط مختصر