هربت من سلا الى زاكورة بسبب قهرالممارسة الشاذة لزوجها السلفي عليها .

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 14 أغسطس 2014 - 12:27 مساءً
هربت من سلا الى زاكورة بسبب قهرالممارسة الشاذة لزوجها السلفي عليها .

تعود تفاصيل قضية هروب سيدة من بيت الزوجية بعدما ” قهرها” زوجها السلفي بالجنس عندما ضبطت عناصر من أمن مفوضية العيايدة بسلا، يوم 08.08.2014، (ر.ط) وهي تتجول بشكل مثير للريبة حول الحي العسكري بالقاعدة العسكرية الأولى للقوات المسلحة الملكية الجوية بسلا اقتادت مصالح الأمن هذه المرأة نحو المفوضية وفتحت بحثا معها، لتدلي بحقائق مثيرة، حول مشاكل خاصة مع زوجها ،الاخيرة صرحت أن محنتها ابتدأت عندما تزوجت قبل حوالي أسبوع فقط، بالمدعو (م.ش)، وهو من السلفيين الجهاديين بالمغرب، مشيرة إلى أنها وبمجرد ما دخلت معه إلى الفراش في أول ليلة، حتى بدأت تصدر عنه تحرشات جنسية شاذة ومطالب جنسية غريبة، تتعلق برغبته في مضاجعتها من الخلف بطريقة غير طبيعية، وعنيفة، وذلك خلال مكوثهما بمدينة زاكورة. المعنية أكدت أنها لم تتحمل “القهرة” والممارسات الجنسية الشاذة، من زوجها، فقررت تسجيل شكاية في الموضوع لدى الدرك الملكي بزاكورة، إلا أن رجال الدرك قاموا بمصالحتهما. كما كشفت أنها عادت إلى مدينة سلا يوم 7 غشت، بعدما تخلى عنها زوجها بدون سابق إنذار، وبسبب الشعور بحجم الظلم، قررت مغادرة بيت أسرتها لتسجيل شكاية لدى الأمن، لكنها تاهت وضلت الطريق إلى الكوميسارية، لتجد نفسها أمام مقر القاعدة الجوية الأولى، وكانت تعتقد أنها مقر أمني، لذلك بدأت تتردد عليها بشكل مريب، ما استدعى من دورية الأمن إيقافه أن مصالح الأمن بالعيايدة أطلقت سراح المعنية في نفس اليوم، وذلك بعدما أرشدتها بضرورة التوجه نحو قسم قضاء الأسرة، للنظر في القضية.

2014-08-14 2014-08-14
أحداث سوس