قصة الشرطي الذي اطلق الرصاص على ممرضة وحاول الانتحار بكورنيش أكادير

آخر تحديث : الخميس 4 سبتمبر 2014 - 3:02 مساءً
2014 09 04
2014 09 04
قصة الشرطي الذي اطلق الرصاص على ممرضة وحاول الانتحار بكورنيش أكادير

علم  بأن الشرطي (خ. ف.)؛ الذي حاول الإنتحار، بداية يومه الخميس على الساعة 00h45، بالكورنيش المحادي لفندق سوفيتيل باي بأكادير، قادما إليه على متن سيارته، له أقدمية عشر سنوات من الخدمة ومقيم بأكادير.

وينتظر نقل الشرطي؛ الذي يعمل بمجموعة التدخل السريع بولاية أمن أكادير، إلى مراكش لإجراء عملية جراحية ثانية؛ بعد أن نجح الفريق الطبي بأكادير، في إخراج رصاصة واحدة من رأسه؛ فيما مازالت رصاصة ثانية في رأسه.

يشار أن الشرطي؛ قد أقدم على محاولة الإنتحار باستعمال سلاحه الوظيفي، بعد إطلاقه لثلاث رصاصات في اتجاه الممرضة المتدربة (ن.)، والتي أصابت احداها عنقها فخرجت من الجهة الأخرى لتقسط في حالة اغماء، وذلك بعد أن دخلا في خصام تطور إلى نزاع لفظي وجسدي.

 

يشار أن حالة السيدة المصابة مستقرة، وتخضع حاليا للعلاجات الضرورية؛ بعدما تبين أن إصابتها سطحية، بينما يجري التحقيق من طرف المصلحة الولائية للشرطة القضائية، تحت إشراف النيابة العامة، لتحديد خلفيات وملابسات هذا الحادث.

رابط مختصر