نادلة بمقهى باكادير تتعرض لاغتصاب وحشي وسط الدشيرة

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 18 سبتمبر 2014 - 2:49 مساءً
نادلة بمقهى باكادير تتعرض لاغتصاب وحشي وسط الدشيرة

عبدالله بيداح

تعرضت ناذلة تشتغل بمقهى بأكادير لاغتصاب وصف ب”الوحشي” من طرف مجهولين حولي الساعة السادسة من صباح اليوم الاربعاء. كما كان التحرش جنسي جماعي في طريقها الى العمل، وقالت: لقد حوصرت من كل الجهات. أدركت (لاحقا)، حين اعاد احدهم تزرير قميصي انها كانت مفتوحة ولكن غير ممزقة. لقد تفاديت الاسوأ بفضل الحزام الصلب (الذي كانت تضعه) عند فقدانها عن الدفاع للمقاومة استسلمت للوحوش الآدمية ليتناوبوا عليها، مما أدى إلى إصابتها بهتك عرضها في منطقة الحوض من ” الدرجة الرابعة “. عن مصادر اعلامية، ذكرت ، بأن الجناة اعترضوا سبيل الضحية بأحد شوارع الدشيرة حين همت بالذهاب الى عملها، وقاموا باغتصابها. وقد كشفت عند خروجها للإعلام في شجاعة منقطعة النظير، وأعلنت كيفية تعرضها للإعتداءات الجنسية. هذا، و لم تنفع صرخات الاستغاثة التي أطلقتها للنجاة من الحادث الذي فتحت بشانه عناصر الشرطة لأمن انزكان والتحقيق عن الحادثة الشنعاء ولفتت إلى أن الجناة في قبضت الشرطة .

2014-09-18 2014-09-18
أحداث سوس