أكادير: الحسنية تصالح جمهورها بانتصار مستحق على فريق شباب أطلس خنيفرة

آخر تحديث : الإثنين 29 سبتمبر 2014 - 6:48 صباحًا
2014 09 29
2014 09 29
أكادير: الحسنية تصالح جمهورها بانتصار مستحق على فريق شباب أطلس خنيفرة

 محمد الطيبي / أحداث سوس

في مباراة برسم الدورة الرابعة من البطولة الإحترافية، تميزت بالتكافؤ في بدايتها قبل أن تنقلب كفة التفوق من حيث الأداء والفرجة الكروية على رقعة الملعب الكبير أدرار بمدينة أكادير لصالح الفريق السوسي حسنية أكادير ضد فريق شباب أطلس خنيفرة وخرج منتصرا بواقع أربعة أهداف لهدفين.

أعطى الحكم الرئيسي السيد ” داكي رداد ” صفارة الإنطلاقة على الساعة الخامسة أمام جمهور قليل من محبي ومشجعي الفريق السوسي إلى جانب مجموعات مختلفة من الألتراس على رأسها ” ألتراس إيمازيغن ” التي حج منخرطوها بكثافة بعدما أعلنت مقاطعتها لهذه المباراة في وقت سابق.

ورجوعا إلى أجواء المباراة في شوطها الأول كان فريق الحسنية هو السباق للتهديف بواسطة اللاعب ” إسماعيل الحداد ” من هجمة مضادة في الدقيقة 28، ليرد الفريق الضيف معلنا التعادل بعد مرور أربع دقائق بخطأ من حارس الحسنية بعد قذفة قوية لللاعب ” عبد الحق محتان” ،وقبل نهاية الشوط الأول بثلاث دقائق سجل هداف الحسنية اللاعب “زومان كوني” الهدف الثاني من ضربة جزاء مستحقة.

الشوط الثاني تحدث بلغة تضييع الفرص العديدة من كلا الطرفين خاصة من طرف فريق حسنية أكادير في مناسبات عديدة، لكن الفرج جاء على رجل اللاعب البديل ” جمال لعبادي” في الدقيقة 60 لتعميق فارق الأهداف، لكن كرة مرتدة تجد طريقها إلى رجل اللاعب الخنيفري “محمد أوناجم ” في الدقيقة 68 داخل مربع العمليات أودعها مباشرة في شباك الحسنية ليتقلص فارق الأهداف على سبورة الأهداف إلى 3-2 لصالح الحسنية، وقبل نهاية المباراة بأربع دقائق إستطاع اللاعب ” المهدي أوبيلا ” إضافة هدف الخلاص لتخرج حسنية أكادير منتصرة برباعية مستحقة.

هذا وقد شهدت المباراة إشهار بطاقة صفراء واحدة في حق فريق حسنية أكادير من طرف حكم المباراة، و ستة تغييرات ثلاثة في صفوف فريق شباب أطلس خنيفرة وتغييرين في صفوف فريق حسنية أكادير. وعلى العموم كانت الحسنية في الموعد واستطاعت بكل جدارة رسم الابتسامة والفرحة على وجوه عشاقها.  

 

رابط مختصر