بلاغ استنكاري الرابطة المغربية للصحافة الرياضية فرع جهة سوس ماسة درعة

أحداث سوسآخر تحديث : الثلاثاء 30 سبتمبر 2014 - 6:41 صباحًا
بلاغ استنكاري  الرابطة المغربية للصحافة الرياضية       فرع جهة سوس ماسة درعة

مرة اخرى ، تعيش الصحافة الرياضية  باكادير معاناة مريرة مع مسؤولي التنظيم بحسنية اكادير-  وخاصة  مع من نصب نفسه مسؤولا اعلاميا للفريق –  وذلك خلال لقاء الحسنية بشباب اطس خنيفرة يوم الاحد 28 شتنبر 2014 حيث تم منع محلل ومعلق القناة الامازيغية و ممثلي الوحدة المتنقلة للشركة الوطنية للاذاعة والتلفزة المغربية  من ولوج الملعب الكبير بدعوى عدم توفرهم على بادجات الحسنية ،والحال انهم ادلوا للمسؤولين على التنظيم بباب المركب ببطائقهم المهنية  التي تخول لهم حق الولوج لكل الملاعب الوطنية ، بل ان من نصب نفسه مسؤولا اعلاميا للحسنية  اطلق العنان للسانه للتبجح بالقول بعدم اعترافه لا  بالرابطة المغربية للصحافة الرياضية ولا بالجمعية المغربية للصحافة الرياضية وغير معني بهما .وهو تصريح ينم بالطبع عن جهل كبير بالمجال الاعلامي الرياضي الوطني .

وعليه فاننا داخل الرابطة المغربية للصحافة الرياضية بجهة سوس ماسة درعة ، ندين ونستنكر هذا التعامل اللامسؤول لفريق حسنية اكادير ، معتبرين ان منع ممثلي الصحافة الرياضية من ولوج المركب  هو اجحاف  مهول في حقهم  واسلوب غير حضاري لترسيخ مصادرة الحق في المعلومة .

 مكتب الرابطة المغربية للصحافة الرياضية  بجهة سوس ماسة درعة ، يطالب من مكتب الحسنية اعادة النظر في طريقة تعامله مع الاعلام الرياضي ، لانه طرف اساسي في اللعبة ونحن في زمن الاحتراف

                                                  الحسين العلالي

                                     نائب الكاتب العام للرابطة المغربية للصحافة الرياضية

جهة سوس ماسة درعة

 

2014-09-30 2014-09-30
أحداث سوس