تورط الجزائر و البوليساريو في جريمة قتل دبلوماسي مغربي بمنزله في جنوب افريقيا

آخر تحديث : الخميس 9 أكتوبر 2014 - 5:32 مساءً
2014 10 09
2014 10 09
تورط الجزائر و البوليساريو في جريمة قتل دبلوماسي مغربي بمنزله في جنوب افريقيا

ذكرت مصادر صحفية، أن جريمة قتل الدبلوماسي المغربي داخل منزله  في بريتوريا بجنوب إفريقيا، قد إرتكبت من قبل عصابة إرهابية تطلق “كتيبة المرابطين”، وهي تابعة الى ما يتعتبرها البوليساريو وزارة دفاعها، وأشارت ذات المصادر إلى أن المسؤول العسكري بسفارة الجزائر بجنوب إفريقيا، قد كان علم بالواقعة، غير مستبعدة أن يكون التخطيط لهذه الجريمة قد تم بثكنة بن عكنون.

وحسب مصادر “الجزائر تايمز”، فإن رمطان لعمامرة، قد ربط إتصلات مع مسؤولين كبار في حكومة جنوب افريقيا، لغض النظر عن هذه الجريمة، وعدم دكر من الفاعل ولأي جهة ينتمي و تغيير ملامح الجريمة لتبدوا كانها عملية سرقة، وذلك تفاديا لتوريط الجزائر في عملية إرهابية خارج الحدود بعلم مسبق من مسؤول عسكري بسفارتها.

جدير بالذكر أن كتيبة المرابطين هي مجموعة من الإرهابيين من المرتزقة الأفارقة  تتكون مما يزيد عن 400 مقاتل، وقد شاركت في قمع انتفاضة الشعب الليبي ضد حكم القدافي لبث الرعب وإفشال الثورة الليبية، وكانت آنذاك تحت إمرة خميس القذافي، وهي نفس الكتيبة التي ذبحت عناصر من قوات المحافظة على النظام في مدينة العيون أثناء أحداث اكديم ازيك.

رابط مختصر