هيئة حقوقية بتارودانت تطالب بحماية موظف جماعي من التشرد والضياع

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 23 أكتوبر 2014 - 1:43 مساءً
هيئة حقوقية بتارودانت تطالب بحماية موظف جماعي من التشرد والضياع

 سعيد بلقاس / تارودانت

طالبت الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان بتارودانت، عامل الإقليم، التدخل قصد إنصاف المواطن حميد صابر موظف جماعي بجماعة تيكوكة، ورد الإعتبار له، بعد ان تم حرمانه من راتبه الشهري منذ ثلاث سنوات، حيث يعيش بمعية أسرته ظروف اجتماعية مزرية جراء عطالته الاضطرارية. ودعا الهيئة الحقوقية مسؤول العمالة،  إلى رفع الحيف الذي لحق الموظف المذكور حيث أضحى مهددا بالتشرد والضياع، خاصة بعدا رفض رئيس الجماعة تنفيذ القرار الصادر عن محكمة الاستئناف الإدارية بمراكش بتاريخ 26/03/2014 والقاضي في الموضوع بتأيد الحكم المستأنف الصادر عن المحكمة الإدارية بأكادير تحت عدد 227/2013 بتاريخ 1/8/13 والقاضي بقبول الطعن شكلا في الموضوع،  والقاضي بإلغاء قرار العزل عدد 54/2012 بتاريخ 19/10/2012 الصادر عن رئيس الجماعة القروية لتيكوكة في شخص رئيسها،  ثم تسوية الوضعية المالية للمدعى عليه وذلك بصرف رواتبه من تاريخ وقفها في شهر أبريل 2011 حتى صدور هذا الحكم، وبرفض باقي الطلبات. وتؤكد الهيئة،أن رئيس الجماعة واستنادا إلى الوثائق الرسمية المتبثة، رفض رفضا باتا تنفيذ الحكم النهائي، علما أن تنفيذ الحكم لا تعترضه أية صعوبات قانونية أو واقعية وذلك لتوفر المنصب المالي ، وكذا مبلغ الأجر المالي في فصل الموظفين من ميزانية الجماعة وأن منع تنفيذ الحكم فقط هو بسبب الرئيس واستهانته بقوة الشيء المقتضى به.

2014-10-23 2014-10-23
أحداث سوس