القضاء يرد الإعتبار لأجنبية مقيمة بتميسة بعد تعرضها للغدر والسرقة

آخر تحديث : الخميس 23 أكتوبر 2014 - 9:06 مساءً
2014 10 23
2014 10 23
القضاء يرد الإعتبار لأجنبية مقيمة بتميسة بعد تعرضها  للغدر والسرقة

ابو ايمن

اعتقلت النيابة العامة ، أحد أخطر المجرمين المشهور بمنطقة تمسية ذو سوابق عدلية وإدانته بثلاث سنوات حبسا نافذة مع دفع تعويضات للمتضررة، وذلك بعد ضلوعه في سرقة منزل لمواطنة إيرلندية مقيمة بمركز تمسية منذ سنوات.
هذا وقد استغل المجرم كرم ولطافة الأجنبية وتعاملها اللين مع جميع جيرانها بشارع كناوة التي فتحت لهم أبواب منزلهابما تحمله الكلمة من معنى “أهلا وسهلا”، ليتعرف الجاني على كل أركانه وما يحويه، ليستغل بذلك فرصة مغادرتها لأرض الوطن في اتجاه بلدها، ومن تم الإستولاء على كل ما يراه مناسبا لعرضه للبيع وبأبخس الأثمان.
وفي حديث مع الأجنبية فقد استنكرت هذا الفعل اللا مسؤول واللا أخلاقي، وأنها غاضبة أشد الغضب على الأمن بالمنطقة، لأنها ومنذ الوهلة الأولى بعد إحالتها على التقاعد من منصب حكومي سامي ببلدها، اختارت المغرب كوجهة للعيش الكريم رفقة أسرتها خاصة منطقة التمسية لما لها من موقع استراتيجي واستقرار في الجو الذي يلائم نوعية مرضها” الحساسية”
وهنا يطرح السؤال هل هكذا يستقبل أفراد جاليتنا المقيمة بالخارج من طرف الحكومات الأجنبية..؟ وإلى متى سيغيب الأمن بالتمسية..؟

رابط مختصر