بيان صادر عن المكتب المحلي للإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية فرع أولادتايمة

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 6 نوفمبر 2014 - 5:00 مساءً
بيان صادر عن المكتب المحلي للإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية فرع أولادتايمة

بيـــــان

عقد مكتب الفرع المحلي للإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بأولاد تايمة ، اجتماعه العادي يوم الجمعة 31 أكتوبر 2014، بجدول أعمال يتضمن عدة نقاط تهم الوضع السياسي والإجتماعي والقضايا التنظيمية، و العديد من الملفات التي تهم نشاط الحزب على الصعيد المحلي و الجهوي و الوطني.

حيث ناقش المكتب بإمعان كل النقط المدرجة في جدول أعماله و يعلن ما يلي:

وطنيا:

ــ استنكارنا للهجمة الشرسة التي تقودها الحكومة لإضعاف القدرة الشرائية للشعب المغربي تنفيذا لإملاءات المؤسسات المالية الدولية من خلال رفع الأسعار وإصلاح صندوق المقاصة على حساب الفئات المستضعفة والطبقة المتوسطة.
ــ رفض مشروع القانون المالي لسنة 2015 الذي عرضه وزير المالية أمام البرلمان، والذي اتضح أنه مستمر في نهج سياسة التقشف والضرب في القدرة الشرائية للمواطنين.

ــ نهنئ النقابات التي دعت ال إضراب 29 أكتوبر 2014 على نجاح معركتها النضالية وندعوا إلى استثمار هذا النجاح بما يخدم مصالح عموم الموظفين والعمال.

ــ المكتب المحلي ينأى بنفسه عن كل الخلافات الشخصية الهامشية، ويدعو مناضلي الحزب مركزيا إلى حسن تدبير الاختلاف بما يخدم تاريخ الاتحاد الاشتراكي، ويتمسك بوحدة الحزب.
ــ تنديدنا بالحملة الإعلامية المغرضة التي تستهدف منظمتنا العتيدة، خصوصا ونحن على أبواب الاستحقاقات الإنتخابية.

ــ نحذر من تبعات تردي الوضع الحقوقي و النقابي من خلال محاكمات صورية ومحاربة العمل النقابي.

ــ ندعوا إلى إعادة النظر في مسودة الميثاق الجماعي والقوانين التنظيمية للتقطيع الترابي المحلي والجهوي بما يخدم الصالح وليس إرضاءا للأطماع الانتخابية الضيقة لجهات معينة.

محليا:

ــ نحمل في حزب الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المسؤولين تبعات تردي الوضع الأمني بالمدينة.

ــ نطالب بالتدخل العاجل لإخراج المدينة من دائرة التهميش والفوضى والارتجالية .ونعرب عن انشغالنا وقلقنا العميقين لما آلت إليه أحوال المدينة من

ترد على جميع المستويات.

ــ عزمنا على التصدي لكل أشكال الفساد و التسيب الذي يهدد مستقبل المدينة و يوجهها نحو المجهول.

ــ الدعوة الى وضع قطيعة مع الأساليب البائدة في التعامل مع القضايا الجوهرية للمواطنين و توفير المناخ السياسي السليم لأجرأة و تنزيل مضامين الدستور على أرض الواقع، منبهين إلى خطورة ولا مشروعية التحركات السرية و العلنية الخاصة بالاستحقاقات الانتخابية القادمة التي لا تحترام القواعد الديمقراطية و الحكامة الجيدة .

ــ نطالب بفتح تحقيق في ملف مدرسة الحريشة الابتدائية، وننبه الرأي العام المحلي إلى تحركات لوبي العقار التي تهدف إلى السيطرة على وعائها العقاري.

ــ ندعوا إلى إنجاز دراسة تقييمية لمشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومدى مساهمتها في الرفع من مؤشرات التنمية البشرية خاصة و الإقليم عامة ، مع التأكيد على إعمال حقوق الإنسان في ما يخص تفعيل التنمية المحلية و العلاقة مع المجتمع المدني والساكنة المحلية واعمال شرط الديمقراطية التشاركية.

ــ ندعوا إلى ضرورة فتح تحقيق في ملف النظافة، ونهيب بالجميع الحفاظ على المجال البيئي و نظافة المدينة ومباشرة مشاريع التأهيل الحضري بما يتماشى مع التوجهات العامة و ضوابط التعمير.

أولادتايمة في:31 أكتوبر 2014

2014-11-06 2014-11-06
أحداث سوس