تارودانت إخلاء المنكوبين من دار الطالب بالمدينة نحو مساجد الدواوير المجاورة

آخر تحديث : الثلاثاء 2 ديسمبر 2014 - 11:43 صباحًا
2014 12 02
2014 12 02
تارودانت إخلاء المنكوبين من دار الطالب بالمدينة نحو مساجد الدواوير المجاورة


يوسف دوقرن


أجبرت السلطات المحلية بسبت الكردان النازحين بدار الطالب، إلى مغادرته نحو احد المساجد بالدواوير المجاورة، لإخلاء المؤسسة لاستقبال تلاميذ المناطق النائية بعد استئناف الدراسة، وتم إجلاء المنكوبين بعد وعود من السلطات بإيجاد حلول في القادم من الأيام دون تحديد نوعيتها وتاريخها، ووافق المتضررون على الإفراغ بعد تدخل اعيان المنطقة ومنتخبيها يتقدمهم رئيس جماعة لمهادي وقائد قيادة اولاد امحلة وباشا الكردان، ورئيس المجلس البلدي للمدينة.
وأفادت مصادر جمعوية من المنطقة، ان السلطات عمدت إلى إفراغ 85 عائلة مساء الاثنين 2 دجنبر 2014 والباقين صباح اليوم الموالي، من دار الطالب بعد وروود معلومات تفيد انهم لن يغادروها الا بعد استفادتهم من التعويض عن الخسائر المادية التي تسببت بها الفيضانات الأخيرة التي عرفتها المنطقة، مادفع المسؤولين إلى الإسراع في تنفيذ الإفراغ، وترحيلهم الى مساجد الدواوير التي ينتمون اليها، حيت أن الهدف الأساسي من الترحيل هو تفريق المتضررين على مناطق متباعدة خوفا من تنظيم وقفات احتجاجية مطالبة بتعويضهم، حسب ذات المصادر.

وأكدت مصادر رسمية من المنطقة، ان قرار ترحيلهم جاء بعد استئناف الدراسة وان المؤسسة التي كانوا يقطنون بها هي لإيواء التلاميذ من القرى النائية قصد استكمال دراستهم، وان القرار اتخذ بعد موافقة كل من رئيس جماعة المهادي وقائد قيادة أولاد محلة، الذين طالبو الضحايا بالعودة الى دواويرهم والبحت عن ماوى لهم إلى حين ايجاد حلول للمشكل.
وفي ذات السياق ربطت الجريدة اتصالا مباشرا بقائد قيادة المنطقة لاستفساره عن الحلول المبرمجة لإعادة إيواء 200 شخص الذين تم ترحيلهم إلا انه رفض الإجابة بمبرر معلومات فوقية.

رابط مختصر