أكادير: كلية الحقوق تعيش اوضاعا مزرية، والموظفون يقررون خوض إضراب انذاري مدته 24 ساعة

أحداث سوسآخر تحديث : الأربعاء 10 ديسمبر 2014 - 12:26 صباحًا
أكادير: كلية الحقوق تعيش اوضاعا مزرية، والموظفون يقررون خوض إضراب انذاري مدته 24 ساعة

إن الجمع العام لموظفي كلية الحقوق المنعقد يوم الثلاثاء 9 دجنبر 2014 بقاعة الاجتماعات لتدارس الأوضاع الكارثية التي تعيشها المؤسسة ومكوناتها بما فيها الموظفين الإداريين والتقنيين، وبعد مناقشة مستفيضة للأسباب التي أدت إلى هذه الوضعية والمتجلية في التسيير الارتجالي والانفراد بإتخاذ قرارات مصيرية في غياب الإستشارة مع المصالح الإدارية المختصة وتغييب دور الموظف في تدبير الشؤون الإدارية للمؤسسة. وبعد أن ظهر جليا أن الوضع سيتفاقم نظرا لتجاهل نداءات الموظفين ومطالبهم التي تصب في خدمة المرفق العام والطالب بالخصوص ، وحيث أن الموظفين ذاقوا درعا من هذه الإختلالات التي جعلتهم كبش فداء وتحميلهم تبعات القرارات الانفرادية . فان الجمع العام : – يتبرأ من كل الاختلالات الناجمة عن التسيير العشوائي للمؤسسة. – يحمل العميد باعتباره المسؤول الأول بالمؤسسة مسؤولية ما ألت وما ستؤول إليه الأوضاع. – يندد بالممارسات السافرة لنائب العميد المكلف بالشؤون البيداغوجية التي ساهمت في تأجيج الوضع الحالي. – يذكر بعدم الاستجابة للملف المطلبي السابق . – يطالب بفتح حوار جدي ومسؤول يترتب عنه إيجاد حلول عاجلة و واقعية لمشاكل المؤسسة مع إستراتيجية واضحة وتحديد جدول زمني لتنفيذها. – يتضامن مع كافة الطلبة والطالبات المتضررين والذين سيتضررون من هذا الوضع مستقبلا. – يعلن عن توقف المصالح الإدارية لمدة 24 ساعة يوم الإربعاء 10 دجنبر 2014، واستعداده لخطوات تصعيدية في حالة عدم الاستجابة لمطالبنا المشروعة.

وما ضاع حق وراءه طالب

2014-12-10 2014-12-10
أحداث سوس