بائع بأيت ملول متهم بإغتصاب طفلة وجمعيات حقوقية تستنكر

أحداث سوسآخر تحديث : الإثنين 15 ديسمبر 2014 - 8:52 مساءً
بائع بأيت ملول متهم بإغتصاب طفلة وجمعيات حقوقية تستنكر

بركة – أحداث سوس

أرجأت إبتدائية إنزكان زوال اليوم الإثنين 15دجنبر 2014، النظر في قضية اغتصاب طفلة تبلغ من العمر 4 سنوات ونصف إلى غاية 22 من الشهر الجاري لإعداد الدفاع .

وتعود فصول القضية حين تمكنت عناصر الشرطة القضائية بأيت ملول من اعتقال شخص يبلغ من العمر 44 سنة بحي قصبة الطاهر، متهم باغتصاب طفلة في ربيعها الرابع بناء على شكاية تقدمت بها والدة الطفلة الضحية، تفيد فيها بتعرض ابنتها لعملية اغتصاب من طرف جارها.

وحسب التحريات الأولية فإن المتهم كان يقوم باستدراج الطفلة إلى منزله الواقع بمنطقة “قصبة الطاهر”، وإغرائها، ليشرع فيما بعد في إشباع رغباته الجنسية.

وحسب مصادر أمنية، فإن المتهم اعترف تلقائيا أمام الشرطة وأمام النيابة العامة بالمنسوب إليه، فيما أشارت أسرة الطفلة في تصريح أن محامي الضحية قدم مذكرة للنيابة العامة بعدم الإختصاص لكون الجريمة ذات بعد جنائي.

هذا وصرحت السيدة فاطمة عريف رئيسة جمعية صوت الطفل ل”أحداث سوس ” إن قضية إغتصاب الطفلة في ربيعها الرابع يدخل في مسلسل إغتصاب الأطفال بعدد من مناطق سوس،حيت أن الجمعية تسجل إرتفاع نسبة الإعتداءات الجنسية على القاصرين مما يطرح من جديد أسئلة تؤرق كل الهيئات المدافعة عن حقوق الطفل.

2014-12-15 2014-12-15
أحداث سوس