بنكيران يرفض الاعتذار لرئيسي للوداد البيضاوي وشباب الريف الحسيمي

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 22 فبراير 2015 - 7:46 مساءً
بنكيران يرفض الاعتذار لرئيسي للوداد البيضاوي وشباب الريف الحسيمي

أحداث سوس

أكد رئيس الجامعة الملكية لكرة السيد فوزي القجع في مؤتمر إعلامي دعا إليه الأربعاء الماضي حيث كان مقررا أن يكون لقاءا مطولا تتم فيه الإجابة على مجموعة من التساؤلات حول ما يجري مؤخرا من تشنج الأجواء من خلال تصريحات رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران حين وصف رئيسي فريقين في البطولة الإحترافية المغربية بالبلطجة وهما الوداد البيضاوي و شباب الريف الحسيمي . وأشار فوزي القجع إلى نجاة الكرة المغربية من سكتة قلبية معتمدا على تصريحات رئيسي الوداد البيضاوي و شباب الريف الحسيمي بالتهديد بالانسحاب من البطولة إن لم يقدم رئيس الحكومة الاعتذار ومشيرا إلى خطورة انعكاسات هذا القرار على الجماهير والكرة الوطنية في حالة تنفيذه , كما كان رئيس الجامعة ينوي تجميد المنافسات المحلية والافريقية إلى حين تهدئة الأجواء والابتعاد عن هذا التجاذب السياسي الخطير الذي لم تشهده البطولة الوطنية منذ مدة , وجدير بالذكر أن اللقاء الإعلامي المنعقد لم يستغرق سوى دقائق معدودة حيث تقرر تأجيل اللقاء الصحفي إلى يوم الثلاثاء المقبل وسط استغراب وذهول الصحافيين والمنابر الإعلامية ,كما أشار فوزي القجع رئيس الجامعة انه عقد اجتماعا مع رئيس الحكومة رفقة أعضاء المكتب المديري حضره السيد امحند العنصر وزير الشباب والرياضة بالنيابة ,عبر فيه رئيس الحكومة عن دعمه للمجهودات المبذولة من طرف جامعة كرة القدم في الدفاع عن الحقوق المشروعة لرياضة كرة القدم , كما لم تتم الإشارة إلى الاتهام الأخير لمسؤولي فريق الوداد البيضاوي و شباب الريف الحسيمي بالبلطجة أو طبيعة التوصيات المتعلقة بالاجتماع ,بل تم الاكتفاء بأن الرياضة ستبقى مدرسة للمواطنة و الاعتزاز بالهوية المغربية وبث أخلاق التسامح بين الشباب . وكان الاجتماع مناسبة, أطلع فيها رئيس الجامعة رئيس الحكومة على المستجدات وتطورات القرار الأخير الذي اتخذته اللجنة التنفيذية الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم ,باستبعاد المنتخب الوطني من منافسات نسختي كأس إفريقيا للأمم 2017 و 2019 ,ومضاعفاته. وكان فوزي القجع قد عبر عن غضبه من التيار المناوئ لرئيس الحكومة ,والذي يتكون من رؤساء مجموعة من الأندية المغربية ,الذين عقدوا اجتماعا بأحد الفنادق بالدار ,وخصص حيز زمني كبير منه للرد على أقوال رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران ,ومطالبته بتقديم الاعتذار للفرق التي استهدفها , أو الإنسحاب من منافسات البطولة , وهو التيار الذي قاده إلياس العماري رئيس شباب الريف الحسيمي وسعيد الناصري رئيس الوداد البيضاوي اللذان ينتميان لحزب الأصالة والمعاصرة .

2015-02-22 2015-02-22
أحداث سوس