جمعية إشراقة أمل في يوم ترفيهي بقرية الأطفال المسعفين بأڭادير‎

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 8 أغسطس 2013 - 12:31 صباحًا
جمعية إشراقة أمل في يوم ترفيهي بقرية الأطفال المسعفين بأڭادير‎

في إطار البرنامج الرمضاني و الزيارات الإجتماعية التي تقوم بها جمعية إشراقة أمل للتنمية الشاملة بأكادير، تم يومه الثلاثاء 06 غشت 2013 الموافق ل 28 من رمضان المبارك، تنظيم يوم ترفيهي لفائدة أكثر من 100 طفل بقرية الاطفال المسعفين بأكادير.و لأن مسؤولية اطفالنا وطنية قبل ان تكون انسانية أقيم هذا النشاط في محاولة لادخال الفرحة والأمل في قلوب الأطفال ورسم الابتسامة على وجوههم أسوة بباقي أطفال العالم، و لإضفاء الفرح والسرور على محيى هذه الفئة، و محاولة تعويضهم عن العطف والحنان الأبوي الذي حرموا منه، و كدا ترسيخ مفهوم العمل التطوعي والجماعي والخيري في أذهان الأيتام.تجند الجميع لتوفير جميع المستلزمات الضرورية و ذلك بنشر جميع الأمور اللوجيستيكية و التنظيمية التي يحتاجها النشاط ، و كما كان متوقعا فقد تم توفير كل المستلزمات و ذلك بفضل الاعضاء و المنخرطين و أصدقاء الجمعية الذين أبوا إلا أن يساهموا في مثل هذه الأنشطة التي تدخل البسمة على وجوه المحتاجين، كما تمت برمجة عدة فقرات خاصة بالأطفال من بهلوان و موسيقى و ألعاب ترفيهية، فضلا عن إفطار جماعي يضم المشاركين و المساهمين.عرف النشاط حضور قرابة 40 من منخرطي و أصدقاء الجمعية و 100 طفل من أطفال القرية إضافة لإدارة المركز و مؤطريه.تخلل اللقاء كلمة مدير قرية الأطفال المسعفين الذي نوه بالمبادرة و بكل ما تقوم به من أجل ادخال الفرحة و السرور على أطفال الدار كما دعا الجمعية أن تعاود الزيارة و كذا كلمة رئيس الجمعية الذي شكر نيابة عن جميع منخرطي و أصدقاء الجمعية، إدارة المركز و مؤطريه على حسن استقبالهم و على الرسالة النبيلة التي يقومون بها في اعداد جيل من الأطفال حرمته الظروف أن يتربى في كنف أبويه.

2013-08-08 2013-08-08
أحداث سوس