حواجز بين انزكان وأكادير تحول مستعملي هذا المقطع الطرقي إلى جحيم

أحداث سوسآخر تحديث : الثلاثاء 13 أغسطس 2013 - 3:51 مساءً
حواجز بين انزكان وأكادير تحول مستعملي هذا المقطع الطرقي إلى جحيم

حولت حواجز تم بناؤها مؤخرا بالطريق الوطنية الرابطة بين انزكان واكادير على مستوى مدخل بنسركاو وبمقربة من المركز التجاري مرجان سلامة السائقين إلى جحيم. ويبقى الخطر الذي تشكله هذه الحواجز متمثلا اساسا في عدم تمكن السائقين من رؤيتها عن بعد واتخاذ الاحتياطات اللازمة للوقوف بمقربة منها، كما تتسبب هذه الحواجز في الحاق خسائر مادية بآلياتهم، حيث خلفت لحدود الساعة هذه الحواجز عددا من حوادث السير الناتجة اساسا على التوقف المفاجئ للآليات.

وعبر عديد من مستعملي هذا الطريق الحيوي عن تذمرهم من ضبابية رؤيتها واستغربوا من كون الجماعة الحضرية اكادير لم تكلف نفسها عناء صباغتها أو وضع علامة التشوير الافقية بمقربة منها حتى يتمكن السائقون من اتخاذ الاحتياطات اللازمة قبل وصولها، وهو الأمر الذي يستدعي من لجنة السير والجولان بالمجلس البلدي لاكادير اتخاذ تدابير استعجالية لمعالجة المشكل، خاصة وأن هذه الظرفية تعرف توافد الجالية المغربية بالمدينة، مما يعني  زيادة مطردة في عدد السيارات والآليات التي تستعمل هذا المقطع الطرقي.

مكراز سعيد

2013-08-13 2013-08-13
أحداث سوس