فعاليات المجتمع المدني بتارودانت تناشد وزير الداخلية بالتدخل الفوري والعاجل لايقاف التجاوزات الخطيرة المسجلة باحدى الخمارات

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 16 أغسطس 2013 - 12:44 مساءً
فعاليات المجتمع المدني بتارودانت تناشد وزير الداخلية بالتدخل الفوري والعاجل لايقاف التجاوزات الخطيرة المسجلة باحدى الخمارات

تارودانت ابـراهيم نايت علي 

في الوقت الذي اتخذت فيه السلطات الاقليمية بتارودانت قرارها النهائي بسحب رخصة بيع الخمــور بالحانة المتواجدة بساحة العلوييــن وسط المدينة ، بعد تسجيل تجاوزات عديدة وخطيرة بهذا الوكر الذي تعتبره ايضا السلطات الامنية بالنقطة السوداء ، خصوصا لما ضبط شخصين في حالة سكر طافح يمارسان شذوذها الجنسي بمراحيض هذه الخمارة ، وعدم احترام اوقات العمل ، وبيع الخمور لكل من هب ودب من القاصرين والقاصرات ، فضلا عن تدخلات رجال الامن لوقف اعمال العنف والشغب الذي يمارسه ” سرادق ” هذه ” الحفرة ” كما يحلو لزبنائها تسميتها ، ورغم الاحتجاجات التي عرفتها مدينة تارودانت بسبب المخالفات التي اقدم عليها مسير هذه الخمارة ، فان دار لقمان لازالت على حالها ، اذ مباشرة بعد انصرام شهر رمضان المعظم فتحت الخمارة من جديد ابوابها معلنة عن استمرار نشاطها الممنوع ، متحدية قرارات السلطات الاقليمية واحتجاجات الساكنة ، وهو الامر الذي دفع فعاليات المجتمع المدني بمدينة تارودانت الى توقيع عرائض احتجاجية تندد من خلالها بالتجاوزات والسلوكات الخطيرة التي ترتكب علانية بحانة اسراك التي لاتبعد عن المساجد الا بامتار قليلة . وامام هذه الوضعية المزرية والخطيرة فان سكان مدينة تارودانت يناشدون السيد وزيـر الداخليـة التدخل الفوري والعاجل لوضع حد لهذه الكارثة التي كانت السبب الرئيسي في استفحال الجرائم التي عرفتها المدينة في الاونــة الاخيــرة .

2013-08-16 2013-08-16
أحداث سوس