تعاون جمعيات المجتمع المدني والدرك الملكي لإلقاء القبض على ملوث خطير بالمطرح العشوائي بالقليعة

آخر تحديث : الخميس 27 يونيو 2013 - 2:43 صباحًا
2013 06 27
2013 06 27
تعاون جمعيات المجتمع المدني والدرك الملكي لإلقاء القبض على ملوث خطير بالمطرح العشوائي بالقليعة

علمت جمعية بييزاج للبيئة، أن نشطاء من جمعية نور المستقبل بعين القليعة التي كانت في تنسيق دائم مع بييزاج تمكنوا يوم  الخميس 13يوينو 2013 على الساعة الخامسة  من محاصرة شاحنة محملة بشحنة كبيرة للبيض الفاسد والكتاكيت الصغار مختلطة بين (نافقة / حية) نتيجة الأمراض التي تعرفها   وكذلك قنيانات لنفايات لمواد كيماوية ولقاحات خطيرة مصاحبة لها، حيث قام أحد الرعاة الذي التقيناه بعين المكان وطلبنا منه تزويدنا بمعلومات عن النفايات الخطيرة ومصادرها اثناء زيارتنا الميدانية الاسبوع الماضي،باخبار اعضاء جمعية نور المستقبل بدخول الشاحنة التي تطرح مخلقفات البيض الفاسد المطرح وطرحت الشحنة وقد هم نشطاء ومنخرطي  من المجتمع المدني  بالقليعة والساكنة بدوار عريبات  وحاصروا السائق ورصده متلبسا ليتم تبليغ  أعوان السلطة والقائد الذي  التحق متأخرا، بعد قام الدرك الملكي بالقليعة مشكورا بالحضور في لمح البصر (05 دقائق بعد الاشعار) لرصد الحادثة وتصوير واقعة  إفراغ شحنة البيض الفاسد وحوالي ثلاثة أكياس تحتوي على حوالي 600 من الكتاكيت النافقة والحية في الكيس الواحد  ورصد الجاني متلبسا من طرف نشطاء  الجمعية التي كانت في تنسيق دائم مع جمعية بييزاج للبيئة باكادير منذ الإعلان عن خطورة هذا المطرح العشوائي الذي يهدد الصحة والسلامة العامة بهذه النفايات الخطيرة والتي تكون محملة بإمراض، وقد قام رجال الدرك الملكي بعين القليعة باقتياد واعتقال الجاني وإحالته في انتظار احالته على وكيل الملك يوم الاثنين، وحجز الشاحنة وفتح محضر في هذه الحادثة عبر أخد أقوال  الجاني وصاحب شركة الدواجن التي توجد ببويكرى عمالة اشتوكة ايت بها، كما تم أخد أقوال أب الجاني صاحب الشاحنة الذي تبرءا من هذه الفعلة المشينة واخبر رجال الدرك بان لا علم له بهذه الشحنات لكون الشاحنة تستعمل لنقل الرمال ومواد البناء.

إن جمعية بييزاج للبيئة تعتبر قضية حماية البيئة (من شرور أنفسنا) هي قضية الجميع بدون استثناء، وتنوه باليقظة والتعبئة والمواطنة الصادقة التي أبان عليها نشطاء جمعية نور المستقبل وساكنة دوار عريبات  بهذا العمل الجبار لإيقاف نزيف هذا الاستهتار والتهور المحدق بالبيئة عموما، والذي يهدد سلامة البيئة والصحة العامة، ويتناقض والتوجيهات السامية لجلالة الملك، ومجهوادت الحكومة والمؤسسات الوطنية والجهوية، وتطالب باقي الجمعيات بربوع سوس ودرعة الى حماية البيئة عبر تبني هذه السلوكات المواطنة والقانونية والحضارية لإيقاف هذا المد الغير مسؤول للخارجين عن القانون والعابثين ببيئة البلد، كما تنوه جمعية بييزاج بحرارة بعمل رجال الدرك الملكي بمنطقة القليعة الذين يعملون في ظروف صعبة ومناطق جد ملتهبة أمنيا وإجتماعيا وبيئيا  والذين يعملون بأمانة وإخلاص وتفان ووطنية صادقة الى جانب المجتمع المدني الحي بالمنطقة، وكافة رجال الدرك بمناطق سوس وأرض الوطن على استجاباتهم السريعة وتدخلهم العاجل في الحوادث والجرائم البيئية وباقي الجرئم الاخرى، كما تناشد الجمعية باقي المصالح المعنية بالبيئة الى الانخراط الجدي في رفع التحدي الايكولوجي الوطني عبر تطبيق القانون ورفض أي مشروع يؤثر سلبا على بيئيتنا ومستقبل أطفالنا ووطنا الذي نريده ممتدا في المستقبل وفي الجغرافيا.

رابط مختصر