الإستماع الى مستشاريين جماعيين وعون سلطة بأولاد تايمة في قضية شهادة إدارية مزورة

أغسطس 23, 2013 - مشاهدة

الإستماع الى مستشاريين  جماعيين وعون سلطة بأولاد تايمة في قضية شهادة إدارية مزورة

سعيد بلقاس/ اولاد تايمة

إستمعت النيابة العامة  بابتدائية تارودانت، مؤخرا، الى ثلاثة متهمين في قضية تزوير واستعمال وثيقة “مزورة” قصد الاستفادة من بناء عقار في ملكية (ب.ت) مهاجر بالديار الفرنسية، وذلك على إثر الشكاية التي تقدم بها مهاجر مغربي، اتهم فيها مستشارين جماعيين  بالإضافة إلى عون سلطة، بتسليم سيدة، شهادة إدارية  مزورة تحمل طابع النائب الرابع لرئيس المجلس الجماعي (ع.ج)، تمكنت من خلالها الأخيرة من  الإستحواد على العقار المذكور، وكان (ب.ت)  قد تفاجأ بعد عودته من ديار المهجر، بالمشتكى بها وقد قامت ببناء منزل فوق عقاره، ليتوجه بعدها مباشرة إلى مصالح البلدية لإستفسارهم حول ظروف وملابسات حصول المعنية على ترخيص مزاولة أشغال البناء وتسليمها شهادة الإدارية، حيث أقر مسؤولو المجلس في جوابهم، أن الشهادة المسلمة تحمل معلومات مغايرة  لما هو مسجل في دفتر الشواهد المصرج بها، فيحين نفى النائب الذي تحمل الشهادة إسمه توقيع الوثيقة بصفته الشخصية، هذا ويطالب المشتكي من المصالح المختصة بعمالة الإقليم، بايفاد لجنة للنظر في طبيعة الوثائق والمستندات التي تم من خلالها الإستحواد على عقاره وكذا معاقبة الجهات التي استصدرت الوثيقة المزورة، يشار أنه  سبق خلال السنة الفارطة وأن تم ضبط شهادة مزورة صادرة من بلدية اولاد تايمة، أدانت من خلالها ابتدائية تارودانت موظف جماعي بالحبس النافذ، وجاء اكتشاف الوثيقة المزورة بعد شكاية رفعها رئيس جماعة الكدية البيضاء القروية، يطالب من خلالها بفتح تحقيق في موضوع شهادة إدارية مزورة صادرة من مصالح بلدية اولاد تايمة.