بين توهمو واحشاش :قطاع الطرق يعودون الى الواجهة بجريمة قتل جديدة والدرك يمنع المواطنين من المشاركة في البحث عن الجاني

أحداث سوسآخر تحديث : السبت 24 أغسطس 2013 - 9:07 صباحًا
بين توهمو واحشاش :قطاع الطرق يعودون الى الواجهة بجريمة قتل جديدة والدرك يمنع المواطنين من المشاركة في البحث عن الجاني

بركوز / أحداث سوس   

      هي جرائم متعددة راح ضحيتها مجموعة من الأشخاص بنفس الطريق الرابطة بين توهمو ودوار احشاش التابعة لجماعة سيدي بيبي وهذه المرة جريمة أخرى بشعة كان ضحيتها شخص ينحدر من دوار بن جرار عندما كان عائدا الى منزله بعد نهاية يوم متعب من العمل صحبة زميل له وذلك  ليلة الخميس الماضي ،ليتم رميه بحجارة على مستوى الرأس أردته قتيلا ليسقط  أرضا بمعية زميله  ليفارق الحياة مباشرة، فيما لاذ صديقه بالفرار خوفا من العصابة ومستنجدا بساكنة دوار احشاش الذين حضروا عين المكان ووجدوا الضحية قد فارق الحياة وقد تم نزع جميع ملابسه وسرقتها بما في ذلك دراجته النارية، وبعد حضور عناصر الدرك الملكي  منعوا  مجموعة من المواطنين من ولوج مسالك الغابة بحثا عن آثار للجناة مما خلف استياء عميقا في نفوس عائلة الضحية وكافة المواطنين ،وبعد اتصال أحداث سوس بدرك القليعة  أكدوا منع الجميع من ولوج الغابة ليلا مخافة وقوع جريمة قتل أخرى ،ليبقى الوضع هكذا تواتر الضحايا بنفس الطريق الى أن يلج فجر حل قد يأتي أولا يأتي ،ويؤتم أطفال بسبب تردي الأوضاع الأمنية وغياب أطروحات أمنية تواصلية تمكن من تحديد النقط السوداء والقضاء عليها.        

2013-08-24 2013-08-24
أحداث سوس