انتشار عشوائي وغير قانوني للمقالع بزاكورة

آخر تحديث : الخميس 25 يونيو 2015 - 6:50 مساءً
2015 06 25
2015 06 25
انتشار عشوائي وغير قانوني للمقالع بزاكورة

 دوقرن يوسف

فجرت جمعية اصدقاء البيئة بزاكورة فضيحة مدوية، عن الانتشار العشوائي وغير القانوني للمقالع بزاكورة، تحت اعين السلطات، مايفوت على خزينة الدولة والجماعات القروية موارد مالية من جهة، وكذا الاستنزاف العشوائي الذي يضر بالبيئة من جهة ثانية. وسبق للجمعية ان راسلت المسئولين المحلين والوطنيين حول ضرورة تشكيل لجنة تقنية اقليمية للبحث في الانتشار العشوائي لمقالع الرمال وكذا المستفيذين من هذا الريع، وهو ماقامت به السلطة فعليا، اذ ثم تشكيل لجان تقنية اقليمية في وقت سابق، والتي خلصت الى ان جل المقالع بالاقليم لاتتوفر على الشروط القانونية وبانعدام رخص الاستغلال مايطرح معه تساؤل كبير حول الجهة التي تتسترعليهم. و قامت الجمعية السابقة الذكر بمراسلة كل من وزير التجهيز والنقل واللوجستيك، وكذا وزيرة الماء والبيئة، تطالب فيها بتفعيل توصيات اللجان التقنية الإقليمية في شأن المقالع، وتطبيق القوانين الجاري بها العمل في إحداث المقالع. واردفت مصادر الجريدة من زاكورة، ان مستغلي المقالع بزاكورة، يترامون بدون وجه حق او قانون على أراضي الجموع، كما انهم لا يؤدون الرسوم للجماعات الترابية، ناهيك عن غياب الموافقة البيئية ودراسة التأثير على البيئة. وجدير بالذكر ان اللجان التقنية والاقليمية سبق لها ان اوصت بضرورة اغلاق جميع المقالع بالاقليم، والى حدود كتاية هذه الكلمات مازال القرار معلقا دون تنفيذ، رغم المراسلات المتكررة الى جميع المتدخلين والتي تتوفر الجريدة على نسخ منها، تطالب فيها جمعية اصدقاء البيئة، تفعيل توصيات اللجان التقنية الإقليمية والقوانين الجاري بها العمل.

رابط مختصر