دعوات لحملة قوية ضد الآف الأطنان الفاسدة من المواد الغدائية بدل حملة “صايتي حريتي”

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 26 يونيو 2015 - 1:07 مساءً
دعوات لحملة قوية ضد الآف الأطنان الفاسدة من المواد الغدائية بدل حملة “صايتي حريتي”

في الوقت الذي اكدت فيه مجموعة من رواد الفايسبوك عزمهم حشد الدعم من أجل إنجاح الوقفة التي أسموها “صايتي حريتي” تضامنا مع الفتاتين المعتقلتين بأكادير بسبب لباسهما المكشوف.أكد العديد من الغيوريين على ضرورة تجاهل الأمر والتركيز في وقفة مماثلة أهم تشجب كل ما شهدته مدن المملكة هذه الايام من الآف الأطنان الفاسدة من المواد الغدائية التي كانت في طريقها للمستهلك المغربي تزامنا وشهر رمضان المعظم. هذا وقد تزايدت المطالبات وتعالت الأصوات المنادية بضرورة فتح تحقيق معمق وجدي في الموضوع، ومعرفة كل الجهات المسؤولة وكذا المقصرة التي ساهمت في هذا المشهد المرعب الذي صدم بحق كل المواطنين الذين ينتظرون بفارغ الصبر تحريك متابعات قضائية في هذا الشأن بعد شكوك ومخاوف يتداولها الشارع العام المغربي تفيد بأن هذه الكميات دخلت الأسواق المغربية عن طريق مجموعات تنشط في هذا المجال منذ سنوات حاولت اغراق السوق الداخلي بهذه السموم التي تصدت لها مؤخرا يقظة وتتبع الأجهزة الأمنية المختصة. عبدالرحيم شباطــــــي

2015-06-26 2015-06-26
أحداث سوس