ساكنة حي اعصمي ترد وتنفي ماورد بشأن الشرطي الذي تهجم على نجار بتراست .

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 26 يونيو 2015 - 8:41 مساءً
ساكنة حي اعصمي ترد وتنفي ماورد بشأن الشرطي الذي تهجم على نجار بتراست .

بعد نشر جريدتنا لخبر تهجم شرطي على محل للنجارة توصلنا بمجموعة من الرسائل من بعض السكان يفندون فيه ما ورد في البيان الصادر عن جمعية الشباب للنجارة الخشبية بتراست ، مؤكدين على أن الشرطي لم يتهجم بالقوة بل تواصل بشكل جيد مع صاحب المحل قبل أن يأمر منه هذا الأخير الدخول للاطلاع على الآلات والتأكد من عدم كثرتها وضجيجها ليستغل صاحب المحل تلك الخطوة مبرزا أن الشرطي أراد أن يقطع الكهرباء ،كما أثنت مجموعة ساكنة الحي على أخلاق الشرطي علما أنه يعمل بالليل في الغالب مما يضطره للبحث عن ظروف الراحة بالنهار ، الشيء الذي لم يتأتى بوجود آلات ضخمة تثير ضجيج مزعج ، إضافة إلى الشاحنات الكبيرة الحجم التي تتداول على المحل بشكل دوري لتزويد المحل بكميات كبيرة من الخشب ،وأن منزل الشرطي لا يبعد كما ورد في المقال بمترات كثيرة . و توصلت جريدة أحداث سوس الإلكترونية بشكاية تقدم بها ساكنة حي اعصمي بتراست لرئيس المجلس البلدي بانزكان مرفوقة بتوقيعات مجموعة من سكان الحي ، مفادها طلب رفع الضرر الذي ألم بهم نتيجة ضجيج آلات النجارة الناجم عن فتح محل كبير للنجارة وسط الحي ,موضحين أن حجم المحل يصلح ليكون بحي صناعي وليس بحي سكني . واسترسل أحد السكان أنه بعد فشل المحاولات التي قاموا بها مع صاحى المحل من أجل ايجاد خل ودي للمشكل القائم فإننا يلتمسون من كافة المسؤولين التدخل من أجل معالجة المشكل مطالبين بتكليف لجنة لمعاينة الضرر الحاصل والعمل على إنهاء المشكل وذلك بإغلاق المحل مراعاة لراحة سكان الحي وللمصلحة العامة .

الحسين ازطام – احداث سوس

2015-06-26 2015-06-26
أحداث سوس