حقوقيون وجمعيون يحتجون بأكادير ضد التضييق على الحريات الفردية + صور

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 28 يونيو 2015 - 3:51 صباحًا
حقوقيون وجمعيون يحتجون بأكادير ضد التضييق على الحريات الفردية + صور

نظم عشرات الحقوقيين والجمعويين بعد ظهر السبت 27 نونبر 2015، وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية أكادير، للتنديد بالتضييق على الحريات الفردية بالمغرب، وتضامنا مع الفتاتين اللتين تم اعتقالهما في انزكان ومتباعتها قضائيا في حالة سراح بسبب لباسهما. وندد المحتجون بما أسموه التراجعات الخطيرة التي بات يعرفها الوضع الحقوقي بالمغرب، وعلى رأسه التضييق على الاختيارات الشخصية للأفراد ومحاولة فرض نمط معين من الأفكار والمعتقدات واللباس على شرائح المجتمع المغربي الذي يتسم بالتعدد والإنفتاح، حسب تعبير هؤلاء. وأشار هؤلاء في تصريحات متفرقة  على هامش الوقفة الاحتجاجية، أن الوقفة تعكس وعي الشعب المغربي ورفضه المساس بالحريات الفردية وحقوق الإنسان، مطالبين بإعداة النظر في القانون الجنائي، خاصة في ما يتعلق بالتهم المرتبطة بالجانب الأخلاقي، والإخلال بالحياء العام. وأكد هؤلاء أن الخطير في الأمر أن السلطات عوض أن تقوم بحماية الفتاتين اللتين تعرضتا للتحرش والتعنيف بانزكان، تمت متابعتهما بتهم تتعلق بالإخلال العلني بالحياء العام، وهو ما يزكي حسب تصريحات هؤلاء فعل التحرش ضد النساء وتعنيفهم وهضم حقوقهم المشروعة في اختياراتهم الشخصية.

إ.الاداريسي

2015-06-28 2015-06-28
أحداث سوس