المسالك الدولية للبكالوريا المغربية موضوع لقاء تواصلي بنيابة انزكان ايت ملول

آخر تحديث : الأربعاء 8 يوليو 2015 - 3:08 مساءً
2015 07 08
2015 07 08
المسالك الدولية للبكالوريا المغربية موضوع لقاء تواصلي بنيابة انزكان ايت ملول

انزكان/ عبد الرحيم أوخراز- مكتب الاتصال –

      تنفيذا للبرنامج الإقليمي لإرساء المسالك الدولية للبكالوريا المغربية بنيابة انزكان ايت ملول، وتعزيزا للدينامية التي يشهدها نظامنا التربوي من خلال المستجدات والتحولات، لخلق تلاؤم أكبر بين المنظومة التربوية والمحيط الاقتصادي، وسعيا لإعطاء نفس جديد للعرض التربوي بالتعليم الثانوي التأهيلي لجعله يستجيب بشكل أفضل لمستلزمات متابعة الدراسة بالتعليم العالي خصوصا فيما يرتبط بالكفايات اللغوية،           نظمت نيابة انزكان ايت ملول لقاء تواصليا بمقر النيابة يوم 30 يونيو2015 تحت إشراف السيد نائب الوزارة وبحضور المنسق الجهوي للتدبير الخاص بالمسالك الدولية للبكالوريا ورئيسة مصلحة التعليم الخصوصي والأولي بالأكاديمية ورئيس مصلحة الشؤون التربوية وتنشيط المؤسسات والمنسق الإقليمي للبرنامج والمفتشين التخصصيين الجهويين في الفرنسية وعلوم الحياة والأرض ومفتشي ومستشاري التوجيه ورؤساء بعض المكاتب بالنيابة ومديرين وأساتذة المؤسسات العمومية والخصوصية المحتضنة للبرنامج ومدير ثانوية يوسف بن تاشفين من نيابة اكادير ادا اوتنان في إطار تقاسم التجارب بين النيابتين،     فبعد الاستقبال والترحيب بالمشاركين وعرض برنامج العمل من طرف السيد رئيس مصلحة الشؤون التربوية، تناول الكلمة السيد النائب مذكرا بالهدف العام لمشروع إرساء المسالك الدولية للبكلوريا المغربية والذي يتجلى في  تطوير الكفايات اللغوية عند المتعلم لتسهيل متابعة دراسته بالتعليم العالي وتسهيل اندماجه بسوق الشغل وهو مايتطلب بناء مخطط سنوي ينطلق من الدخول المدرسي المقبل وذلك بضبط الحاجيات انسجاما مع الأهداف وبالاعتماد على المقاربات لضمان نجاح التجربة ومصاحبة المؤسسات وفق مقاربة تشاركية، ثم تناول الكلمة ممثلا الأكاديمية للتعريف أكثر بالبرنامج، تلا ذلك تقديم عرض من طرف المنسق الإقليمي للبرنامج عرف من خلاله بالمقتضيات العامة لهذه المسالك انطلاقا من التوجيهات الوزارية من اجل إرساء الهيكلة البيداغوجية للجذوع المشتركة وشعب ومسالك البكالوريا المغربية المعمول بها حاليا، والمسالك المزمع إحداثها مستقبلا كما ذكر بمرتكزات هذه المسالك، ومنها اعتماد البرامج الدراسية الحالية، واعتماد لغة الخيار في تدريس بعض المواد، والتنصيص على المسلك والخيار في شهادة البكالوريا وغيرها. كما تطرق إلى أساليب التقويم والامتحانات، والتي تعتمد نفس المساطر المعمول بها حاليا مع إلزامية إدراج مكون خاص بالمهارات الشفوية ضمن فروض المراقبة المستمرة. واختتم عرضه بإعطاء نضرة عن التوجيه وإعادة التوجيه، بالنسبة  لتلاميذ السنة الثالثة إعدادي، وتلاميذ الجذوع المشتركة، وتلاميذ السنة الأولى بكالوريا وفق المساطر والإجراءات المعمول بها في مختلف المسالك الحالية.

       واختتم اللقاء بفتح نقاش عام للتقاسم وتبادل الآراء والخبرات, حيث قدمت عدة أفكار وملاحظات بناءة لتطوير تدريس المواد العلمية باللغة الفرنسية وتدعيم تقنيات التعبير والتواصل والرفع من الكفايات اللغوية عند المتعلم ورفع المشاركون في هذا الملتقى التربوي الهام عدة اقتراحات وتوصيات لإنجاح التجربة والانخراط  القوي لإرساء المسالك الدولية للبكالوريا في ست مؤسسات تعليمية ستحتضن التجربة بنيابة انزكان ايت ملول خلال الموسم القادم .

.

رابط مختصر