الفنانة خولة حسين في حوار: الهوس الذي يعيشه الفنانات بعمليات التجميل، أصبحوا يشبهون بعضهم البعض !

آخر تحديث : السبت 18 يوليو 2015 - 4:11 صباحًا
2015 07 18
2015 07 18
الفنانة خولة حسين في حوار: الهوس الذي يعيشه الفنانات بعمليات التجميل، أصبحوا يشبهون بعضهم البعض !

من هي خولة حسين و كيف دخلت المجال الغنائي ؟ خولة، فتاة طموحة بطبعها، نشيطة، حساسة بشكل كبير وعاشقة للفن بكل أنواعه، والطرب خاصة جمالي و ثقافتي أهلوني للفوز في مسابقة ملكة جمال حب الملوك… يميزني صبري الذي يساعدني لأصل لأشياء كثيرة.. من هواياتي السفر، فأنا اعشق التنقل كثيرا واكتشاف أماكن جديدة، وهدفي إيصال صوتي للعالم العربي

ما هي أبرز التظاهرات الفنية التي شاركت فيها في الفترة الماضية _ قمت بإحياء عدة مهرجانات… داخل المغرب منهم، أول مهرجان القفطان بالمغرب، Fashion Week 2015 الذي أقيم بمدينة الدار البيضاء، وأيضاً قمت بإحياء سهرة في مهرجان فاس المدينة السينمائي الثامن وتم دعوتي أيضاً لإحياء حفل عرض الأزياء (New Style) الذي أقيم بمدينة العاصمة العلمية فاس.

ماذا عن أعمالك الغنائية الجديدة والحفلات التي ستحييها في الفترة المقبلة؟ بعد نجاح أغنيتي (عدرني) مع الفيديو كليب… قررت أن احظر ألبوم غنائي كامل، وبعدها غيرت رأيي،لأنه سيأخذ مني وقت طويل، وسأتأخر على جمهوري بالجديد لهدا سجلت، من الألبوم سيسجل واحد تحت عنوان (نعيشو الحياة) وسأقوم بتنزيله قريبا بعد العيد بأيام من كلمات و ألحان الشاعرة هناء حسين أما فيما يخص حفلاتي القادمة إن شاء الله بعد العيد ستكون خارج المغرب وداخله.

ما رأيك في لجوء بعض الفنانات إلى العمليات التجميلية؟ _ الهوس الذي أصبح يعيشوه الفنانات، بعمليات التجميل لمجرد التغير، أصبحوا يشبهون بعضهم بعضا، لكني أنا مع و ضد، مع عند الضرورة أي وجود تشوه خلقي، وضد تغير صورة الخالق سبحانه وتعالى

لقد سبق ودخلتي عالم السينما حدثينا أكتر عن هده التجربة ؟ نعم بالفعل دخلت عالم التمثيل، في عدة أفلام قصيرة ، بأدوار بطولة ك فيلم (بريق أمل ) و (مرآة شبابي ) للمخرجة نادية التازي، وأيضا لعبت كم مشهد من حلقات مسرح الجريمة، وأيضا لعبت ادوار ثانوية، في مسلسل (الحسين والصافية ) و فيلم (البايرة) للمخرج عبد الرحمان التازي وأيضا لعبت دور بطولة في الفيلم القصير ل نورا بطمة (اليوم الموعود) وعرض عليا قبل شهر رمضان الكريم ، أفلام بأدوار بطولة دون ذكر الأسماء لكني رفضتها، لان الأدوار الجريئة لا تستهويني، فأنا أحب الدور الهادف وله رسالة وأجد فيه نفسي

كلمة أخيرة لجمهورك و لعشاق خولة حسين _تحية كبيرة لجمهوري ومتابعيني واحد واحد وأتمنى ان أكون دائماً عند حسن ظنكم، وكنبغيكوم بزااااف شكرًا مهدي على الحوار وأتمنى للجريدة المزيد من العطاء والنجاح وشكر

الحوار أجراه الزميل المهدي النهري

رابط مختصر