مجموعة أيت العاتي… الشعلة الاسطورة التي بعثها مهرجان تيمثار من رماد النسيان(فيديو)

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 26 يوليو 2015 - 12:17 مساءً
مجموعة أيت العاتي… الشعلة الاسطورة التي بعثها مهرجان تيمثار من رماد النسيان(فيديو)

سعيد مكراز تمكنت المجموعة الغنائية ايت العاتي من العودة الى الساحة عبر منصة تيمثار في دورته 12 ، ولم يكن اختيار المشرفين على البرمجة خائبا حين وضعوا ثقتهم في المجموعة التي تنحدر من حي المزار مهد الفن والطرب والمسرح الامازيغي ، بحيث كان لهذه المجموعة شرف الغناء امام أزيد من 80 الف متفرج امتلأت بهم جنبات ساحة الامل باكادير ، كما كان للمجموعة الاسطورة  التي طالها انسيان مؤخرا أن تفتتح السهرة الاختتامية وأمام كل من المطربة اللبنانية ديانا حداد والفنانة الشعبية زينة الداودية . وكانت خمسون دقيقة بالتمام والكمال كافية لحسن العاتي مايسترو المجموعة بأن يلهب حماس الحاضرين ، ويسرق الاضواء بالرغم من مروره منذ حوالي ستة أشهر من أزمة صحية اضطر على اثرها الخضوع لعدة كشوفات بمصحة ايليغ باكادير ، واستطاع العاتي أن يحيي بعضا من أغاني شيخه في الغناء الرايس سعيد أشتوك ، وأبدع في الغناء وانتشت الجماهير ومحبوه بالتقاسيم التي تنبعث من بين أنامل حامل “القيثارة “أخوه الاصغر عبد الله العاتي الذي بدوره تفنن في العزف بحيث اصبح بحد ذاته مدرسة في  هذه الالة بشهادة الجميع ، وقد اجمع كل الحاضرين على أن هذه المجموعة تستحق اكثر من التفاتة لكونها اعطت الشيئ الكثير للفن الامازيغي والدليل تواجدها بالساحة الفنية منذ ثمانينيات القرن الماضي ومازالت تحافظ على ايقاعها ونمطها الموسيقي الذي يميزها عن باقي المجموعات التي ظهرت سواء في تلك الفترة أو بعدها .

2015-07-26 2015-07-26
أحداث سوس