الداودية تختتم مهرجان تيميتار

أحداث سوسآخر تحديث : الإثنين 27 يوليو 2015 - 11:15 مساءً
الداودية تختتم مهرجان تيميتار

محمد بوسعيد

 

ألهبت الفنانة زينة الداودية حضور ساحة الأمل بأكادير ،في آخر ليالي الدورة 12 لمهرجان تيميتاريوم السبت 25 يوليوز 2015 .حيث حج الجمهور بكثافة بلغ عدده 200000 حسب مصادر مسؤولة ،وتفاعل بشكل لافت مع أغانيها الشعبية ،بل رددها بكل حب ووئام .

إذ غنت الداودية ليلتها مجموعة متنوعة من الأغاني الشعبية رافقة في أدائها  ساكنة  مدينة أكادير وزوارها ،قبل أن تختتم وصلتها بأغنية أعطيني صاكي .

هذا ،وشهدت الدورة الثانية عشر من مهرجان تيميتار ،والتي نظمت تحت شعار ” الفنانون الأمازيغيون يستقبلون موسيقى العالم ” ،مشاركة فنانين يمثلون خمس قارات ،عبر ثلاث منصات يتعلق الأمر بساحة الأمل ،مسرح هواء الطلق و ساحة بيجوان ،نذكر من بينهم رضا الطلياني ،رابح أبوخليل من لبنان ،ريكاردو ريبيرو من البرتغال ،أوركسترا شقارة ،فلامينكو  من إسبانيا ،ماريو لوسيو من الرأس الأخضر ،بشار خالف من لبنان ،دون بيغ ،خانسا باطما ،ديانا حداد و الستاتي .

هؤلاء وغيرهم من الفنانين حضروا إلى جنب نظرائهم الامازيغيين كالفنان بيزنكاض إنرزاف ،إمديازن ،نجوم أشتوكن ،أحواش ،أوتجاجت ،الرايسة تحيحيت إضافة إلى مجموعة أيت العاتي .

وكانت ليلة الافتتاح عرفت مشاركة الفنانة سعيدة شرف التي تفاعل مع أغانيها الحسانية التي تدخل في بحر المقامات الخماسية “فاغو “، جمهور مهرجان تيميتار ،كما أدت أغاني أمازيغية لمجموعة أودادن ،وألبومها الناجح “كتبغيني أولا “.

وقد عرف ذات الحفل تكريم روح الفنان الراحل عموري مبارك ،بتقديم عمله الابداعي “أيتها النحلة أريد مرافقتك في الطريق ،وهو ألبوم جديد للراحل من إنتاج جمعية تيميتار ،بمثابة عصارة أفكار و ألحان تمخضت من الانسان المبدع الذي يعمل على التجديد بالموسيقى الأمازيغية ،بالمزج ما بين التراث  و الحداثة ،احتضنه  المعهد الفرنسي بأكادير.

وفي تصريحها للجريدة ،قالت الفنانة الداودية بأن مشاركتها هذه ، هي الثانية في مهرجان تيميتار ،ذات الصيت الدولي و المصنف ضمن 25 الأوائل دوليا .وعن أغنيتها الأخيرة المثيرة للجدل “أعطيني صاكي “،أكدت بأن الأمر لا يعدو ان يكون جعجعة بلا طحين ،حيث بفضل تلك الانتقادات لقيت  الاغنية نجاحا باهرا والمطلوبة في كل مهرجان حلت به .وأقسمت انها لم تنوي  أي سؤ في مضمون الأغنية ،بقدر ما تناولت تزيين المرأة للحفاظ على هندامها .مبرزة في ذات الوقت انها تعرضت  لحيف و ظلم من طرف أعداء النجاح ،لكون أغنية “أعطيني صاكي تعبر عن واقع المجتمع المغربي .

وتجدر الاشارة ،ان المقاربة الأمنية شهد لها الجميع في إنجاح هذه الدورة وفي تسهيل  

مأمورية الكل ،ولم يسجل أي عمل انحرافي  ،حيث بلغت الجماهير التي تابعت المهرجان في أربعة أيام 750000 .

 

2015-07-27 2015-07-27
أحداث سوس