الملك يعطي بالدار البيضاء الانطلاقة الرسمية للموسم الدراسي الجديد و مبادرة “مليون محفظة”

أحداث سوسآخر تحديث : الأربعاء 11 سبتمبر 2013 - 10:28 مساءً
الملك يعطي بالدار البيضاء الانطلاقة الرسمية للموسم الدراسي الجديد و مبادرة “مليون محفظة”

أعطى الملك محمد السادس، اليوم الأربعاء بمدرسة “غاندي” بالدار البيضاء، الانطلاقة الرسمية للموسم الدراسي الجديد 2013- 2014 ، وكذا انطلاقة المبادرة الملكية “مليون محفظة” التي سيستفيد منها هذه السنة حوالي أربعة ملايين تلميذ.

 

ويكتسي الدخول المدرسي 2013- 2014 ، طابعا خاصا في ضوء التحول الذي يشهده، وذلك اعتبارا لكونه يأتي غداة الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى الستين لثورة الملك والشعب، والذي دق فيه الملك ناقوس الخطر حول وضعية قطاع التعليم، حيث قام بتشخيص دقيق لمكامن الخلل التي تشوبه، محددا رهاناته ومسطرا السبل الكفيلة بإعادة تأهيل المدرسة.

 

ومن شأن إعادة تأهيل المنظومة التعليمية، التي أضحت تحتل صدارة الأولويات الوطنية، تمكين الشباب من تطوير ملكاتهم واستثمار طاقاتهم الإبداعية وتنمية شخصيتهم، من أجل النهوض بواجبات المواطنة المنوطة بهم في مناخ من الكرامة وتكافؤ الفرص، وبالتالي المساهمة في التنمية المستدامة والشاملة للمملكة.

 

كما تجسدت عملية إعادة تأهيل هذه المنظومة ، كما يريدها الملك محمد السادس، حفظه الله ، من خلال قرار جلالته المتضمن في خطابه السامي الموجه إلى الأمة يوم 20 غشت، والقاضي بتفعيل المجلس الأعلى للتعليم في صيغته الحالية، في انتظار إقرار النصوص القانونية المتعلقة بالمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وذلك إعمالا للأحكام الانتقالية المنصوص عليها في الدستور.

 

وفي سياق هذه الجهود الإصلاحية، أيضا، تندرج المبادرة الملكية “مليون محفظة”، التي كان جلالة الملك قد أطلقها سنة 2008 والتي أضحت تنظم كل سنة ، الرامية إلى إعطاء دفعة قوية لتعميم التعليم الأساسي وتكريس طابعه الإلزامي، بما من شأنه ضمان تساوي الفرص في مجال التعليم ومحاربة ظاهرة الهدر المدرسي.

 

وتهم هذه العملية، التي خصص لها هذه السنة غلاف مالي قيمته 344 مليون درهم، مجموع أقاليم وعمالات المملكة، ويستفيد منها تلاميذ التعليم الإبتدائي والثانوي، مع منح الأولوية للتلاميذ المنحدرين من العالم القروي (62 في المائة).

 

كما تندرج هذه العملية في إطار مقاربة تضامنية تتمحور حول تعزيز البعد الاجتماعي للإصلاحات العميقة الجارية في عدد من القطاعات الأساسية، والتي تمس بشكل مباشر الحياة اليومية للمواطنين.

 

وتندرج مبادرة “مليون محفظة “، أيضا وعلى الخصوص، في سياق الاستراتيجية الوطنية للدعم الاجتماعي للأطفال المتمدرسين وعائلاتهم، والتي رصد لها هذه السنة مبلغ إجمالي قدره مليار و910 مليون درهم. وتشمل هذه الاستراتيجية، كذلك، برنامج الدعم المالي المباشر ” تيسير” (713 مليون درهم)، وبرامج تحسين النقل المدرسي (66 مليون درهم)، والإطعام المدرسي والداخليات (787 مليون درهم).

هبة بريس ـ متابعة

2013-09-11 2013-09-11
أحداث سوس