وهبي يقاضي بنكيران بعد تصريحاته حول استعمال البام لأموال “الغبرة”

أحداث سوسآخر تحديث : الإثنين 31 أغسطس 2015 - 4:55 مساءً
وهبي يقاضي بنكيران بعد تصريحاته حول استعمال البام لأموال “الغبرة”

بعد تصريحات رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران في مدينة أكادير حول استخدام حزب الأصالة والمعاصرة لأموال “الغبرة” لاستمالة الناخبين، قرر عبد اللطيف وهبي، القيادي في حزب الجرار ووكيل لائحته الجهوية في أكادير رفع دعوى قضائية ضد الأمين العام لحزب العدالة والتنمية. وأكد وهبي، أنه باشر إجراءات وضع شكاية ضد بنكيران، حيث اعتبر أن كلامه “موجه إليه بالنظر إلى كونه مرشح البام على المستوى المحلي”، مشددا على أن تصريحات الأمين العام لحزب المصباح “تمس بالاحترام الواجب للمنتخبين”، هذا إلى جانب كون بنكيران “أخل بمقتضيات القانون 11-59، والقانون الجنائي وقانون الصحافة والنشر”. وزاد وهبي “سي بنكيران ولو أنه كان يتصرف كرئيس حزب، إلا أنه كان يوحي للجمهور أنه يتكلم كرئيس حكومة”، ما دفع وهبي إلى التشديد على أنه “من الغريب أن يوجه رئيس الحكومة هكذا اتهامات دون أن يطلب من وزير العدل أن يباشر الإجراءات”. وكان بنكيران قد وجه سهام نقده نحو حزب الأصالة والمعاصرة في تجمع خطابي يوم أمس الأحد، قال فيه إن “الحزب المعلوم بطرقه المعلومة احتل المرتبة الأولى في انتخابات الغرف المهنية “جا هو الأول ما قلنا والو وتقبلنا ذلك بروح رياضية، حتى قالوا إن الانتخابات المهنية مؤشر على سقوط شعبية العدالة والتنمية، وإننا لسنا مستعدين بما فيه الكفاية لقيادة البلد”، قبل أن يضيف “هذه انتخابات الشعب، وليست انتخابات فئوية، والجميع يعلم كيف نجحتم فيها”، قبل أن يوجه خطابا مباشرا إلى قيادات حزب الأصالة والمعاصرة قائلا “دوك الفليسات اللي جمعتو من الغبرة باغيين تشريو بها المواطنين والمرشحين”.

مريم بوتوراوت

2015-08-31 2015-08-31
أحداث سوس