جمعيات فلاحية بتارودانت تطالب بفتح تحقيق في صفقة طريق استنزفت أزيد من 800 مليون سنتيم

أحداث سوسآخر تحديث : الثلاثاء 17 سبتمبر 2013 - 2:13 مساءً
جمعيات فلاحية بتارودانت تطالب بفتح تحقيق في صفقة طريق استنزفت أزيد من 800 مليون سنتيم

سعيد بلقاس / تارودانت

طالبت جمعيات فلاحية بجماعتي الكردان والمهادي، في شكاية  تحمل أزيد من 400 توقيع- تتوفر (احداث سوس) على نسخة منها- وجهت إلى وزارتي الداخلية والتجهيز، يطالبون من خلالها بفتح تحقيق عاجل حول الإختلالات والعيوب التي شابت صفقة تعبيد طريق إقليمية تحت رقم  “1007″ الرابطة بين بلدية الكردان ومنطقة إيمي مقورن على مسافة ثماني كيلومترات، والتي كلفت خزينة الدولة أزيد من 800 مليون سنتيم من المال العام، واستغرب الفلاحون المحتجون  إقدام عامل الإقليم فؤاد المحمدي على تدشين هذه الطريق الإقليمية مؤخرا، رغم العيوب البادية للعيان والتي تؤكد عدم مطابقة أشغال الطريق للمواصفات والمعاير المطلوبة طبقا لدفتر التحملات الخاص بالصفقة، وأضاف المتضررون، أنهم كانوا يأملون في فك العزلة عن مجموعة من المناطق والدواوير المتواجدة على طول الطريق المذكور، غير أن آمالهم تبددت بعد ظهور عيوب وتشققات بادية للعيان بعد مدة زمنية وجيزة من تدشينها، وهو ما يستدعي  من الجهات الوصية، إجبار المقاولة المعنية على إعادة عملية تعبيد الطريق طبقا لمعايير دفتر التحملات الخاص بالصفقة، إلى ذلك أشار المتضررون، أنه كان من الأولى إعطاء عناية خاصة للطريق المذكور بإنجازها وفق معايير الجودة، على اعتبار أنها تعتبر ممرا رئيسا للعشرات من الشاحنات من الحجم الكبير المحملة بأطنان من الأسمنت وكذا للشاحنات العاملة بمحطات التلفيف خصوصا مع اقتراب موسم جني الحوامض، غير أن ساكنة المنطقة سرعان  ما تفاجئوا  بسحب المقاولة صاحبة الصفقة لآلياتها ومعداتها، وبإدراج الطريق للتدشين من طرف عامل الإقليم  بالرغم من عدم جاهزيتها. هذا وأكد المحتجون على عزمهم تصعيد مختلف الأشكال النضالية إلى غاية الاستجابة لمطالبهم العادلة والمشروعة.

2013-09-17 2013-09-17
أحداث سوس