رئيسة جمعية نسائية تتهم محاميا بتارودانت تهديدها بالقتل

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 10 سبتمبر 2015 - 10:01 مساءً
رئيسة جمعية نسائية تتهم محاميا بتارودانت تهديدها بالقتل

وضعت رئيسة جمعية “اوحنا” بايت ملول، شكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بأكادير، ضد محامي بهيئة المدينة، تتهمه فيها بالتصفية الجسدية والملاحقة والترصد الدائمين، بعد مؤازرة ” الجمعية” لسيدة تعرضت للإغتصاب المفضي الى حمل. وحسب الشكاية التي تتوفر عليها “مشاهد انفو” تحت رقم 16/ 1289. المسجلة بخلية التكفل بالنساء والاطفال لدى المحكمة الابتدائية باكادير، تشتكي استاذة في التعليم العمومي ورئيسة جمعية “اوحنا” التي تدافع عن حقوق المراة والطفل، من مكالمات هاتفية متكررة لمحامي يعمل بتارودانت، يتوعد فية الجمعوية بالقتل، كما تتضمن” المكالمات الهاتفية” التحرش والتحريض على الفساد والقذف والسب وكلاما نابيا خادشا للحياء والترهيب النفسي. وتعود تفاصيل القضية حسب “ح،ل” لكحل رئيسة جمعية “اوحنا بايت ملول”، الى اواسط شهر مارس 2013، بعد استقبال الجمعية لسيدة وطفلها، تطلب مؤازرتها ضد محامي بهيئة أكادير، ومستقر بتارودانت تتهمه بافتضاض بكرتها واغتصابها، مانتج عنه حمل، وتضيف الحقوقية ان المكالمات الهاتفية المرفوقة للشكاية التي وضعت لدى المحكمة الابتدائية، تتضمن قذفا للطفل المتخلى عنه وامه المعنية بالملف الجنائي الرائج امام محكمة الاستئناف باكادير، واعتبرت تهديدات رجل القانون تهدف الى تنيها والجمعية الى التخلي عن السيدة التي تتهمه بالاغتصاب. وتجدر الاشارة إلى ان المحامي الذي تتهمه رئيسة الجمعية بالتصفية الجسدية، والضحية بالاغتصاب، ترشح ضمن لائحة حزب سبق له ان فاز بتسيير بلدية تارودانت، قبل الانتخابات الجماعية والجهوية الاخيرة.

دوقرن يوسف

2015-09-10 2015-09-10
أحداث سوس