إجراءات بلمختار تبعثر اوراق التفرغات النقابية بقطاع التعليم بسوس

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 11 سبتمبر 2015 - 10:02 مساءً
إجراءات بلمختار تبعثر اوراق التفرغات النقابية بقطاع التعليم بسوس

كشفت مصادر “لاحداث سوس” العليمة، قيام بعض المتفرغين نقابيا بجهة سوس، باتصالات مكثفة لدى جهات مركزية، قصد التدخل لصالحهم، بعد الاجراءات الجديدة للوزارة بتقليص عددهم البالغ 25 بالجهة، بين متصرفين بالادارة واساتذة تربويين. وكشفت ذات المصادر، انه مباشرة بعد إجراء انتخابات اللجان الثنائية، والمركزية في يونيو الماضي، والتي اسفرت عن كوطا وممتلين جدد للموظفين بقطاع التعليم على مستوى الاكاديميات الجهوية للتربية والتكوين الاثني عشر، لم ترق لرشيد بلمختار الوزير المكلف بقطاع التعليم، جحافل الموظفين المتفرغين بالمئات باسم المركزيات النقابية. حيث انهم يتقاضون رواتبهم واجورهم الشهرية ولايؤدون اي خدمة في الاقسام او الادارة، زد على ذلك استثناؤهم من الاقتطاعات التي تشمل باقي موظفي القطاع العام، كالغياب والاضراب … واضافت ذات المصادر، انه سبق لبلمختار، ان وعد بوضع حد لما وصفه “بالتسيب النقابي” لان زمن كثرة التفرغات قد ولى، ولابد من وضع معايير دقيقة وموضوعية، لمنح التفرغات النقابية، واقترحت الوزارة الوصية في هذا الصدد حسب ذات المصادر،منح كل نقابة 30 في المائة، كحد أقصى في المقاعد المحصل عليها في اللجان الثنائية، وان يمنح التفرغ فقط للمسؤولين الكبار” الكتاب الاقليميون، الكتاب الجهويون، او مسؤولون بالمكاتب الوطنية”. وصرحت ذات المصادر، ان هذا الإقتراح الاولي للوزارة لم يرضي عددا من الذين استفاذوا ماديا ومعنويا، خلال الفترات السابقة، بل غيروا إطارهم، بسبب إلحاقهم بهيئتهم النقابية دون أن يمارسوا مهاما إدارية، طبقا لمقتضيات المادة 109 من مرسوم 25 نونبر 2011، وبالتالي ثم إنهاء إلحاقهم بالنقابات التعليمية التابعين لها. وقالت مصادر رسمية للجريدة، أن بعضا من النقابيين انضبطوا للقرار وعادوا لمزاولة أعمالهم، فيما اخرون حركوا الهواتف في كل الاتجاهات، وتمردوا بدعوى أن لهم علاقات مع المركز، مستغلين عباءاتهم النقابية والحزبية. في الوقت الذي حرم فيه المئات من الاساتذة بجهة سوس ماسة، من الالتحاق بأزواجهم او على الأقل الاقتراب من اسرهم، حيت اضحوا يحلمون بموسم دراسي واحد في الوسط الحضري تذمي جراحهم، التي تحولت إلى وقود نقابيين غير شرفاء، يستغلونهم للتاليب والاحتجاج او الاعتصام او لتحقيق مارب أخرى حسب تعليق مصدر تربوي.

دوقرن يوسف

2015-09-11 2015-09-11
أحداث سوس