الناشط الحقوقي ”محمد الصبر ” ممنوع من السفر إلى الخارج

آخر تحديث : الأحد 13 سبتمبر 2015 - 1:22 مساءً
2015 09 13
2015 09 13
الناشط الحقوقي ”محمد الصبر ” ممنوع من السفر إلى الخارج

تفاجأ الناشط الحقوقي ” محمد الصبر ” ورئيس الجمعية المغربية لتربية الشبيبة -جمعية وطنية تأسست في 19 ماي 1956 – وهو في طريقه لبدء رحلته من أجل المشاركة في حفل الإنسانية بباريس – فرنسا، بأنه ممنوع من السفر خارج حدود المملكة.

وكان  الناشط الحقوقي صباح يوم السبت 12 شتنبر 2015 استعدادا للسفر، لكنه أُبلغ من قبل شرطة الحدود أنه من غير المسموح له بالسفر إلى الخارج بعد الآن دون إعطاء أي سبب معين وبدون تحقيقات سابقة ومطالبين منه بالإتصال بالإدارة العامة للأمن الوطني، هذا الاخير تبين منها أن موضوع التوقيف له علاقة بالشراكة التي قامت الجمعية المغربية لتربية الشبيبة المعترف لها بصفة المنفعة العامة- مع المنظمة الهولندية Free Press Unlimited ، بقصد تكوين الشباب في مجال تقنيات المعلوميات وبالأخص تطبيق Story Maker وقد تم إبرام الشراكة المذكورة في احترام تام من قبل الجمعية للقوانين الجاري بها العمل في هذا الإطار بما في ذلك إخطار السلطات والتصريح للأمانة العامة للحكومة بالتحويلات المالية موضوع الشراكة في الأجل القانوني، كما أن موضوع الشراكة ينسجم ومبادئ الجمعية الهادفة لتكوين الشباب المغربي ودعم قدراته في إطار شعارها “نحن نبني الشباب و الشباب يبني الوطن”

وقد أعرب المكتب الوطني للجمعية المغربية لتربية الشبيبة عن قلقها بشأن منع رئيس الجمعية والناشط الحقوقي محمد الصبر من خلال بيان توصلت جريدة أحداث سوس بنسخة منها – كما أضاف البيان بأنه تم إخبار  وزير العدل والحريات و الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان و ثلة من خيرة المحامين والهيئات الحقوقية المغربية والدولية في قضية منعه من السفر.

أشرف كانسي – أحداث سوس 

رابط مختصر