بعد مضي شهرين ونصف على زيارتها: لجنة تفتيش بأكاديمية سوس ماسة

آخر تحديث : الثلاثاء 15 سبتمبر 2015 - 7:01 صباحًا
2015 09 15
2015 09 15
بعد مضي شهرين ونصف على زيارتها: لجنة تفتيش بأكاديمية سوس ماسة

بشكل مفاجئ حلت صباح اليوم الإثنين 14 شتنبر 2015، لجنة تفتيش بأكاديمية جهة سوس ماسة تابعة للمفتشية العامة للشؤون الإدارية والمالية، لوزارة التربية الوطنية، بعد شهرين ونصف عن حلولها بذات المؤسسة. وقالت مصادر نقابية رفضت الكشف عن هويتها، في اتصال هاتفي مع “الجريدة ” أن لجنة التفتيش حلت صباح اليوم، بقسم الشؤون الإدارية والمالية، وهي نفس اللجنة التي حلت بذات القسم اواخر شهر يونيو الماضي، بعد تفجير فضيحة العتاد الديداكتيكي مع شركتين يوجد مقرها بالدار البيضاء، وذلك إثر نشر مجهول ل 18 حلقة بتسجيل صوتي، للمسماة “ب” بعدة مدن بينها أكادير. ولم تستبعد ذات المصادر، أن لجنة التفتيش، ستستمع لعدد من الموظفين، الذين استمعت لهم في اخر زيارة لها، كما انها “اللجنة”، قدمت لسوس بطلب من المفتشية العامة، مايفيذ توصلها إلى معطيات جديدة بعد التحقيق الذي وصلت اليه في الزيارة السابقة. وربطت “الجريدة” اتصالات هاتفية بمسؤولي الأكاديمية وعلى رأسهم، رئيس قسم الشؤون الادارية والمالية، لمعرفة ملابسات حلول لجنة التفتيش بالاكاديمية، إلا انه رفض إعطاء اي توضيحات في الموضوع الى حين انتهاء اللجنة من عملها، مبررا ذلك “بالأسرار الادارية”.

دوقرن يوسف

رابط مختصر