جريدة متجدد على مدار الساعة 24 ساعة على 24

هذه هي قصة نجاح ليلى الشفقي أول مديرة اذاعة خاصة بسوس

3

تعتبر ليلى الشفقي أول مديرة اذاعة خاصة بسوس عموما و بأكادير خصوصا منذ سنة 2007 و التي برهنت عن كفاءتها وعشقها الكبير للإذاعة قاداها لتقلد لمنصب مديرة المحطة الجهوية إذاعة راديو بلوس أكادير. هذا لم يأتي من محظ الصدفة فهي حاصلة على الاجازة المهنية في التحرير الصحفي من جامعة ابن زهر و على ديبلوم التسير الاذاعي و ادارة البرامج الاذاعية من المعهد الوطني للاعلام السمعي البصري (INA) بفرنسا و على ديبلوم ادارةالتسويق و الابتكار من جامعة “بول فيرلين” بميتز و شاركت في مجموعة من التدريبات المهنية دولية في مجال الاعلام.
تؤمن ليلى الشفقي بان العمل الإذاعي عمل فني وإبداعي بامتياز وهو إيمان يكلفها الكثير من الوقت و الجهد للحصول على منتوج إعلامي في مستوى ساكنة سوس ماسة . وأضافت أن مجموعة “راديو بلوس” ستظل دوما عند مستوى انتظارات مستمعيها وتطلعاتهم، وستكون وفية لميثاق الشرف، الذي يجمعها مع جميع المستمعين، مشيرة إلى أن المشهد الإذاعي المغربي عرف تطورا كبيرا خلال السنوات الأخيرة، بسبب الانفتاح الكبير الذي عرفه القطاع السمعي البصري في المغرب، رغم التحديات والإكراهات التي يتعرض لها.
و اعتبرت ليلى الشفقي أن الرهان الأكبر الذي تراهن عليه هو تجديد الخدمة الإذاعية بسوس التي يجري تقديمها، سواء في مجال الأخبار المحلية أو الجهوية والرياضة خصوصا بالمنطقة السوسية والترفيه والتنشيط، وتطوير الإذاعة بأكادير وإيصال صوتها إلى أكبر عدد من المستمعين السوسين، تفعيلا لمبدأ إعلام القرب.
و تعتبر ليلى من السيدات التي تؤمن بالعمل الجماعي و المجتمعاتي من خلال مشاركتها في العديد من القضايا في المجتمع المدني كالمرأة و الطفل و المجتمع.

3 تعليقات
  1. Ahmed يقول

    ليلى الشفقي كانت طالبة في شعبة البيولوجيا عرفت عند جميع طلبة هذه الشعبة بالتملق للاساتذة لانها كانت تتحصل على معدلات ضعيفة، بعض الاساتذة ردوا على استغوائها بطريقة قاسية بينما اثنان منهم قاموا برفع معدلاتها لدرجة ان كل الطلبة استنكروا فعلهم. الاساتذة هم (س، بن ح) الذي عرف بقتل الطالبة الجامعية المشرف على اطروحتها، و(ع، ا) المكلف حاليا بمهمة في رئاسة الجامعة. هذا الاخير كانت تلازمه حتى خارج المؤسسة. ليلى الشفقي ،عكس ما يريد الخبر تاكيده، لم تتحصل على الاجازة الا في 2015 ،اشتغلت في 2007 ولم تتحصل على دبلومات بالخارج (اي تكوين في الخارج ولو في 3 ايام يسمونه الان “دبلوم” الامر الذي عرف عند بعض الاطباء كذلك) كيف يمكن ان تتحصل على دبلومات بالخارج وهي تشتغل بالمغرب. الاجازة المذكورة حصلت عليها هي وبعض زملائها الذين يسمون انفسهم “اعلاميين” بالمحسوبية والزبونية و هذا هو الدليل
    http://www.chtoukapress.com/online/print-35736.html
    الإجازة المهنية التحرير الصحفي FLSH Agadir- البحت فيGoogle

  2. Ahmed يقول

    ليلى الشفقي كانت طالبة في شعبة البيولوجيا عرفت عند جميع طلبة هذه الشعبة بالتملق للاساتذة لانها كانت تتحصل على معدلات ضعيفة، بعض الاساتذة ردوا على استغوائها بطريقة قاسية بينما اثنان منهم قاموا برفع معدلاتها لدرجة ان كل الطلبة استنكروا فعلهم. الاساتذة هم (س، بن ح) الذي عرف بقتل الطالبة الجامعية المشرف على اطروحتها، و(ع، ا) المكلف حاليا بمهمة في رئاسة الجامعة. هذا الاخير كانت تلازمه حتى خارج المؤسسة. ليلى الشفقي ،عكس ما يريد الخبر تاكيده، لم تتحصل على الاجازة الا في 2015 ،اشتغلت في 2007 ولم تتحصل على دبلومات بالخارج (اي تكوين في الخارج ولو في 3 ايام يسمونه الان “دبلوم” الامر الذي عرف عند بعض الاطباء كذلك) كيف يمكن ان تتحصل على دبلومات بالخارج وهي تشتغل بالمغرب. الاجازة المذكورة حصلت عليها هي وبعض زملائها الذين يسمون انفسهم “اعلاميين” باذاعات خصوصية بالمحسوبية والزبونية (الدليل في اخر التعليق) اذ ان هذه الاجازة حرمت الولوج لعدد كبير من الطلبة مقابل ولوج موظفين من عدة اذاعات يمارسون بدون اي دبلوم. لهذا لم اعد استغرب من مستوى البرامج و مستوى اللغة الهزيل في اذاعات السوق. الدليل http://www.chtoukapress.com/online/print-35736.html
    البحت في google عن “الإجازة المهنية التحرير الصحفي FLSH Agadir-“

  3. Said يقول

    هههه عقلت عليها كانت ديما كاتزلل على الاساتذة، حسن ليها تدخل لشي راديو ماكاتعرف تا كلمة فلفرنسية هههههه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

hicham