اعتقال “مخزني” بعد احتجازه لفتاة قاصر بأكادير ثلاثة أيام .

آخر تحديث : الخميس 19 سبتمبر 2013 - 10:51 مساءً
2013 09 19
2013 09 19
اعتقال “مخزني” بعد احتجازه لفتاة قاصر بأكادير ثلاثة أيام .

اعتقلت عناصر الضابطة القضائية التابعة لسرية الدرك الملكي بتغازوت شمال اكادير، أحد أفراد القوات المساعدة بالمنطقة، على خلفية احتجازه لفتاة قاصر لا يتجاوز عمرها أل: 17 سنة. وذكرت يومية “الخبر”، الصادرة اليوم الخميس، بأن توقيف المتهم، جاء بناء على الشكاية التي تقدمت بها أسرة الضحية عطلة نهاية الأسبوع الماضي، إلى مصالح الدرك الملكي بخصوص اختفاء ابنتها ثلاثة أيام، و اوضحت مصادر “الخبر”، بأن التحقيق في النازلة، افضى إلى التعرف على مكان تواجد الفتاة المختفية، بعدما عمد شاب كان برفقة الضحية إلى إخبار اهلها، بتفاصيل النازلة. وذكر هذا الشاب المتزوج، بأنه كان برفقة تلك الفتاة في جلسة معها بمخيم تغازوت، قبل ان يفاجئوا بمرور عنصرين من أفراد القوات المساعدة، واللذان اقتادهما إلى مركز القوات المساعدة بتغازوت، بعدما وجدت بحوزتهم قنينات من الخمر، و ذكرت مصادر “الخبر”، بأن المكلف بتحرير محضر الواقعة بالمركز المذكور، دخل في مساومات مع الموقوفين، انتهت بالاتفاق بتسليمه مبلغ ماليا مقابل إطلاق سراحهم، وأشارت نفس المصادر، بان القصة لم تنته عند هذا الحد، بل أرغم هذا المسؤول”المخزمي”/المتهم، الفتاة على مرافقته إلى مقر إقامته بمنطقة أورير المجاورة لتغازوت، حيث حجزها عنده مدة ثلاثة أيام، وقام خلالها باستبدال شريحة هاتفها الخلوي بشريحة أخرى، كما قام بممارسة الجنس عليها، دون أن نتأكد فيما إذا تعرضت الضحية للإغتصاب أم لا. هذا، وبناء على تعليمات النيابة العامة، تم فتح تحقيق في الموضوع، انتهى بالتعرف على هوية “المخزني” و مكان تواجده، و الذي عثر فيه على الفتاة المحتجزة، وقد ألقي القبض على المتهم، والذي تباشر الشرطة القضائية التحقيق معه في هذه النازلة.

رابط مختصر