إنزكان : تاراكت ونسيم هوارة و إمدوكال أبرز ضيوف مهرجان كرنفال بيلماون بودماون بحي الجرف

آخر تحديث : الإثنين 28 سبتمبر 2015 - 3:28 مساءً
2015 09 28
2015 09 28
إنزكان : تاراكت ونسيم هوارة و إمدوكال أبرز ضيوف مهرجان كرنفال بيلماون بودماون بحي الجرف

محمد بوسعيد

النسخة الأولى لمهرجان بيلماون بودماون التي تنظمها جمعية بيلماون وكناوة للتراث الأمازيغي ،تعيش على إيقاع فعالياتها مدينة إنزكان ،والتي اختتمت يوم الأحد 27 شتنبر 2015 ،وتنعقد تحت شعار “التراث في خدمة التنمية الأمازيغية الشعبية “. البرنامج الفني لهذه الدورة جد متنوع ،واستمر على مدى ثلاثة أيام ،يراعي العديد من الأذواق ويخص الثقافة و الفن الأمازيغي باهتمام كبير ،وبحضور أسماء مرموقة تألقت على الصعيد الوطني .وفي مقدمتهم مجموعة تاراكت ،نسيم هوارة ،كريم بوشن ،إسدواس ،إجديكن نبسركاو ،إمدوكال ،إتران أوغروض ،يوسف مرادي و نجم الكوميديا الأمازيغية رشيد أسلال .كما واكب تنشيط هذه الأمسيات الثلاثة المايسترو عبد الرحيم أوخراز . هذا وتسعى هذه التظاهرة ،حسب إفادة فيصل أكلاكال من اللجنة المنظمة ،للجريدة إلى الحفاظ على الموروث الثقافي للمنطقة و المساهمة في التعريف بمؤهلاتها والمزج بين الثقافات المختلفة ،وكذا جعلها في خدمة التنمية عبر التراث اللامادي ،وتشجيع الجمعيات المهتمة في تنشيط المدينة .مضيفا أن كرنفال بيلماون بودماون أورث كميسم للمدينة تراثا فنيا غنيا ،تتعايش في رحمه أنماط موسيقية شتى كالفن الكناوي و الشعبي والموسيقى الأمازيغية بكل روافدها المتعددة في سوس ،فضلا عن العمل على إبراز الطاقات الابداعية لدى الشباب و اعطاء لهذا الموروث بعدا دوليا . فكانت خاتمة هذاالمهرجان ،بتكريم محمد الصادقي ،رئيس المنطقة الأمنية بانزكان ،إذ مند التحاقه بذات المدينة ،عرفت وضعا أمنيا جديدا ،والكل استبشر خيرا بهذا التغيير حيث تم تطهير هذه المنطقة من بؤر الاجرام و الفساد و المخدرات فدشن حملة واسعة في هذا الشأن ،خدمة لأمن وطمأنينة الساكنة واستتباب الأمن .هذا التكريم حضره نجوم السينما الأمازيغية ،كالفنان عاطف ،باردواز ، المناني وبوحسين فولان .

رابط مختصر