سابقة : لجنة تفتيش لوزارة المالية تحل باكاديمية سوس

آخر تحديث : الأربعاء 7 أكتوبر 2015 - 7:16 مساءً
2015 10 07
2015 10 07
سابقة : لجنة تفتيش لوزارة المالية تحل باكاديمية سوس

دوقرن يوسف حلت بشكل مفاجئ صبيحة اليوم الاربعاء 07 اكتوبر 2015، لجنة تفتيش مركزية تابعة لوزارة المالية، بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة، على خلفية تفجير فضيحة مابات يعرف بقضية العتاد الديداكتيكي. وكشفت مصادر متطابقة، ، أن لجنة التفتيش اجتمعت داخل قاعة خاصة، بمسؤولين بقسم الشؤون الإدارية والمالية، بعد أقل من شهر على حلول لجنة من المفتشية العامة لوزارة التربية الوطنية يوم 14 شتنبر الماضيي. ولم تسعبد ذات المصادر، أن يكون سبب الاجتماع المغلق بين اللجنة ومسؤولي المالية بالأكاديمية، ان يكون سبب الزيارة المفاجئة، استكمال البحث حول فضيحة العتاد الديداكتيكي مع شركتين يوجد مقرها بالدار البيضاء، وذلك إثر نشر مجهول ل 18 حلقة بتسجيل صوتي، للمسماة “ب” بعدة مدن بينها أكادير. كما قالت مصادر نقابية في اتصال هاتفي مع الجريدة، ان اكاديمية سوس حققت الرقم القياسي من حيث لجان التفتيش، خصوصا في الشهور الاخيرة،وعلقت على زيارة لجنة تفتيش من وزارة المالية، بالقول” الامر ينبئ بفضيحة مالية كبيرة بالاكاديمية، واختتم بأن اسماءا وازنة قد حان وقت سقوطها، دون مزيد من التوضيحات”. وحاولت الجريدة ربط اتصالات هاتفية مباشرة، مع مسؤولين بقسم المالية والشؤون الادارية، لكن هواتفهم ترن دون مجيب.

رابط مختصر