رئيس بلدية أكادير يدعو الحكومة المغربية إلى منح أكادير حقها من الإستثمارات العمومية

أحداث سوسآخر تحديث : السبت 24 أكتوبر 2015 - 9:06 صباحًا
رئيس بلدية أكادير يدعو الحكومة المغربية  إلى منح أكادير حقها من الإستثمارات العمومية

أكد صالح المالوكي رئيس المجلس البلدي لأكادير أن ميزانية المجلس الذاتية لا يمكن أن تمول مشاريع كبرى مهيكلة من قبيل إنجاز مشروع مخطط السير والجولان، مشيرا في ندوة صحفية، عقدها مساء اليوم 23 أكتوبر 2015، أنه من أولوية المجلس الحالي تأهيل كافة أحياء خاصة بتيكيوين وبن سركاو وأنزا مما يتطلب تكثيف جهود كافة المتدخلين في مجال سياسة المدينة. وفيما يخص مشكل المرابد أكد المالوكي أن السلطة المحلية من واجبها محاربة المرابد العشوائية والممارسات التي تتم داخلها، مبرزا أن المجلس البلدي لا يمكن أن يحل مقام السلطة المحلية في مواجهة تلك الإشكالات التي تخلف صدا سيئا لدى المواطنين، معتبرا في السياق ذاته أن تصاميم التهيئة الجديدة ستأخذ بعين الإعتبار اشكالية السير والجولان وخلق مرابد جديدة خاصة بوسط المدينة. ومن جهة أخرى، ركز المالوكي في معرض إجابته عن تساؤلات الصحفيين حول ضرورة النهوض بالتنشيط الثقافي، منبها إلى أنه لايمكن الحديث عن تنمية سياحية دون وضع تصور جديد للتنشيط الثقافي، معتبرا أن التسويق السياحي لمدينة أكادير يجب أن يتنوع وأن لا يقتصر على تسويق تقليدي يرتكز على الشمس والبحر.

وقدم المالوكي في هذه الندوة الصحافية التي تم تنظيمها بمناسبة اختتام أشغال الدورة العادية لشهر أكتوبر، جردا بأهم ما قام به المجلس منذ توليه المسؤولية، وعلى رأس ذلك تعيين أعضاء اللجن الدائمة وانتخاب رؤسائها ونوابهم وتعيين ممثلي المجلس في عدد من المؤسسات العمومية، والمصادقة على مشروع ميزانية السنة المالية لسنة 2016. وشدد رئيس المجلس البلدي لمدينة أكادير، على أن أولى أولويات المجلس الجديد هو العمل على إعادة أكادير إلى سابق عهدها في عدة مجالات كالسياحة والنظافة والتنشيط الثقافي، مشيرا البلدية انخرطت فعلا في عملية تنقية مجموعة من النقط السوداء بالمدينة، معترفا أن أكادير توجد الآن في وضعية غير مقبولة ولا تشرف أحدا. وفي ما يتعلق بمشكل سوق الأحد، أبرز المالوكي أنه مزال في طور الإستماع إلى جميع الأطراف المعنية بالأمر، وأنه لن يتخذ أي قرار بهذا الشأن إلا بعد الحصول على تصور شامل يمكن من إصدار قرار سليم وفي صالح الجميع، مؤكدا أن هذه السياسة سينهجها مع جميع القطاعات التي تعرف مشاكل بالمدينة. وأشار المالوكي ضمن الندوة المذكورة، أن مشكل سفوح الجبال جرح ينزف في المدينة وأنه سيعمل على حل هذا المشكل بالتشاور مع جميع الأطراف المعنية من سلطات ولائية ومؤسسات عمومية، مبرزا أنه سيترافع لدى الوالي الجديد زينب العدوي من أجل الضغط على مندوبية المياه والغابات بهدف إيجاد حل جذري لهذا المشكل.

إ. الأداريسي / ع. فتحاوي

2015-10-24 2015-10-24
أحداث سوس