بالصور: فوضى عارمة في الجمع العام التأسيسي للجامعة الوطنية لموظفي للجماعات المحلية فرع انزكان لهذا السبب …

أحداث سوسآخر تحديث : السبت 24 أكتوبر 2015 - 9:12 صباحًا
بالصور: فوضى عارمة في الجمع العام التأسيسي للجامعة الوطنية لموظفي للجماعات المحلية فرع انزكان  لهذا السبب  …

الحسين ازطام – احداث سوس

شهد المسرح البلدي لانزكان مساء يومه الجمعة 23 أكتوبر انعقاد الجمع العام التأسيسي للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية فرع انزكان حضره بعض أعضاء الجامعة الوطنية و أعضاء اللجنة التحضيرية للجمع العام المكونة من موظفي جماعة انزكان، وذلك بحضور أزيد من 100 موظف وموظفة سواء المنتمين للفيدرالية أو الذين يريدون الإنضواء تحت لواء الجامعة الوطنية لعمال وموظفي للجماعات المحلية فرع انزكان في حالة تأسيسه.

وصرح الكاتب المحلي للنقابة الديمقراطية للجماعة للترابية وعضو المكتب الوطني . بإنزكان السيد حسن الساجد مؤكدا أنه بات من الضروري الإلتحام في إطار نقابي واحد تفعيلا للشعار المرفوع في الجمع العام التأسيسي “الوحدة النقابية خدمة لصون كرامة الشغيلة الجماعية” , كما أكد أنه يمكن أن نقوم بتنزيل وتفعيل التنسيق الحاصل على المستوى الوطني بين النقابات FDT و CDT و UMT ونلتحم كلنا في إطار نقابي واحد حيث كان من الممكن أن نلتحق جميعا بالإتحاد المغربي للشغل لولا استعجال اللجنة التحضيرية لعقد هذا الجمع لعام التأسيسي الذي لم يتم فيه استدعاء جميع الموظفين الجماعيين والذي يقارب عددهم 400 موظف .

وأضاف أن النقابة القائمة سابقا هي للجميع ولها منجزات يجب على الجميع أن يفتخر بها كتجربة جيدة على المستوى الجهوي على الأقل سواء من حيث التعويضات عن الأعمال الشاقة أو من حيث الأعمال الإجتماعية أو حتى منحة الجمعية ، ولم ينكر أنه كانت هناك أخطاء تعود أسبابها للتدبير الغير المحكم من طرف من كان يسير سابقا ، كما أشار إلى أن بعض الموظفين يجب أن يميزوا بين ما هو حق لهم وما يجب أن يكتسب حسب الخدمة المقدمة خصوصا في قضية التعويض عن الساعات الإضافية . ليختتم أن ما حصل اليوم هي محاولة لتشتيت الموظفين مما سيقف حاجزا أمام المصلحة العامة للمجلس لهذا سبق لنا وأن طلبنا لقاء الرئيس الحالي الأستاذ أحمد ادراق لايصال ملفاتنا المطلبية و لضمان سيرورة مصالح الجماعة رغبة في خدمة الصالح العام وما زلنا ننتظر الجواب .

لكن من جهة أخرى و في تصريح لأحد أعضاء اللجنة التحضيرية ، السيد جمال بدوي أكد أنه كان ضمن نقابة الفيدرالية الديمقراطية للشغل قبل أن يقدم استقالته قبل أسبوع احتجاجا على عدم تجديد المكتب المحلي مما يشير إلى أن هناك أفكارا مبيتة لدى أعضاء الكتابة المحلية التي انتهت ولايتها منذ سنتين ، كما أضاف أنه تعرض لاتهامات بالسرقة من طرف المكتب المحلي للفيدرالية القائم ولا يرغب في الرد على التهم التي لا أساس لها من الصحة ، واسترسل في كلامه مشيرا إلى أن ما قام به رئيس الموارد البشرية بالجماعة بوقوفه أمام قاعة المسرح البلدي وتهديده للموظفين لاستمالتهم يضرب في عمق الديمقراطية .

2015-10-24 2015-10-24
أحداث سوس