بلاغ: مدينة ابن أحمد تحتفي بالنقد التشكيلي المغربي وتكرم رواده خلال فعاليات الملتقى الوطني السابع للمبدعين الشباب

آخر تحديث : الثلاثاء 27 أكتوبر 2015 - 5:17 مساءً
2015 10 27
2015 10 27
بلاغ: مدينة ابن أحمد تحتفي بالنقد التشكيلي المغربي وتكرم رواده  خلال فعاليات الملتقى الوطني السابع للمبدعين الشباب

يستعد المنتدى المغربي للتشكيليين الشباب لتنظيم الدورة السابعة من الملتقى الوطني للمبدعين الشباب بمدينة ابن أحمد  والتي تأتي بدعم من وزارة الثقافة والمجلس البلدي لمدينة ابن أحمد تحت شعار (.نستمر .. لأننا نحلم بغد أفضل).

فبعد النجاح الكبير الذي عرفته الدورات السابقة والتي ساهمت في التعريف بالمدينة لدى فئة مهمة من المغاربة أو على مستوى عدد المشاركين بها حيث بلغ عدد المشاركين في الدورة الأخيرة أزيد من 60 مشارك قدموا من مختلف المدن المغربية وقد شاركوا في شتى مجالات الفن ( تشكيل _ مسرح _موسيقى _ شعر _ ورقص تعبيري ) والتي عرفت تكريم مجموعة من الفنانين المرموقين على الصعيد الوطني والدولي ( ربيعة الشاهد _ حسن النجمي_ عبد الله الحريري _ عبد الرحمن رحول _ كلود هاروت ). وستعرف دورة هذه السنة مشاركة أزيد من 60 فنان تشكيلي شاب من مختلف المدن المغربية و 7 شعراء بالإضافة إلى الحضور الوازن لمجموعة مهمة من ضيوف الشرف الملتقى على رأسهم الفنان التشكيلي الكبير عبد الله الحريري والفنان زين العابدين الأمين والفنانة ربيعة الشاهد بالإضافة إلى الناقد القني عزالدين بوركة والفنان سعيد الراجي ومدير الصالون الدولي للفن المعاصر عز الدين كطة ومجموعة مهمة من الفنانين المرموقين على الصعيد الوطني والدولي . وسيعرف الملتقى تكريم الناقدين التشكيليين ذ إبراهيم الحيسن وذ بنيونس عميروش تقديرا لمجهوداتهم عطائهم ولخدماتهم التي أسدوها لتطوير الفن التشكيلي المغربي من خلال كتاباتهم النقدية . ويطمح المنتدى أن تكون الدورة السابعة من الملتقى الوطني للمبدعين الشباب متميزة بكل استثناء , سواء على مستوى عدد المشاركين من المدينة ومن مختلف المدن المغربية أو نوعية الأنشطة التي ستنظم خلال الملتقى . الدورة أيضا ستعرف تنشيط مجموعة من الفضاءات داخل المدينة عبر تنظيم المعرض التشكيلي الكبير للملتقى كما ستنفتح الدورة على فئة مهمة من ساكنة المدينة ومحيطها من خلال الأنشطة المزمع تنظيمها خلال الدورة والتي ستجعل من مدينة ابن أحمد عاصمة للإبداع الشبابي بالمملكة . وسيعر الملتقى أيضا تنظيم امسية شعرية لشعراء مغاربة وتنظيم ندوات ثقافية تهتم بمجال التشكيل المغربي وتنظيم عدة ورشات فنية وورشة للفنون التشكيلية لفائدة 150 طفل من المدينة والتي ستحمل عنوان أطفالنا يبدعون الحياة . ورغم كل الصعوبات تأتي هذه الدورة لتساهم في تأثيث الفضاء الفني والثقافي وفك الجمود الذي تعرفه مدينة ابن أحمد فنيا وثقافيا ومساهمة منها في التعريف بالمدينة وكذا إتاحة الفرصة للشباب ليبرزوا مواهبهم الدفينة دون قيد أو شرط كما يتوقع المنتدى أن يصل عدد زوار الملتقى إلى 10000 زائر نظرا للفراغ القاتل الذي تعرفه المدينة وكذا المدن المجاورة حيث يعتبر الملتقى هو التظاهرة الوحيدة من نوعها التي تنظم بالمنطقة . الحسين روال : رئيس المنتدى المغربي للتشكيليين الشباب ومدير الملتقى هاتف : 0660500632 البريد الإلكتروني : [email protected] برنامج الدورة السابعة للملتقى 22/11/2015

ابتداء من الساعة الرابعة بعد الزوال يبدأ استقبال المبدعين الشباب بمقر إقامتهم ( دار الفتاة ابن أحمد ) 21:00 لقاء تعارفي بين المشاركين 23/11/2015 الفترة الصباحية 10:00 إعداد فضاءات العرض الفترة المسائية 17:00 إفتاح المعرض التشكيلي الجماعي ( بهو بلدية ابن أحمد ) 17:30 حفل تكريم النقاد التشكيليين ذ إبراهيم الحيسن و ذ بنيونس عميروش 18:30 لقاء مباشر لزوار المعرض مع المبدعين الشباب المشاركين في الملتقى وضيوف الشرف 19:00 أمسية شعرية لشعراء مغاربة

24/11/2015 الفترة الصباحية 10:00 زيارة لمعرض الفنان التشكيلي الحسين روال بدار الشباب ابن أحمد 10:30 بداية ورشة صناعة الورق والفنون التشكيلية بتزامن مع رسم جدارية بحائط دار الشباب ابن أحمد

القترة المسائية 15:00 ورشة التواصل البصري من تأطير الإطار الوطني في التنشيط الثقافي عبد الله الخياطي ( بدار الشباب ابن أحمد )

19.30 ندوة ثقافية وتوقيع كتاب

25/11/2015 الفترة الصباحية 10:00 فتح فضاءات العرض 10:30 بداية ورشة أطفالنا يبدعون الحياة لفائدة 100 طفل من المدينة ( بدار الشباب ابن أحمد ) الفترة المسائية 14:00 زيارة حرة للمبدعين الشباب لتعرف على مؤهلات المنطقة سياحيا ( سد تامسنا أو سد العلالوة ) 17:00 مائدة مستديرة تحت عنوان واقع الفن التشكيلي المغربي الشبابي 19:00 حفل اختتام الملتقى وتوزيع الشواهد على المشاركين

26/11/2015

مغادرة المبدعين الشباب ملخص المشروع

المشروع عبارة عن ملتقى وطني للمبدعين الشباب في دورته السابعة ستشارك فيه فعاليات فنية شابة محترفة وأخرى هاوية تمثل معظم مدن المملكة بالإضافة إلى ضيوف شرف من الفنانين التشكيليين المرموقين على الصعيد الوطني والدولي , حيت ستدوم مدة الملتقى ثلاثة أيام , وسيضم الملتقى عدة أنشطة فنية من بينها معرض تشكيلي كبير بفضاء بهو بلدية ابن أحمد سيشارك فيه حوالي 60 فنانا تشكيليا شابا يمثلون مختلف المدن المغربية , ومعرض في فن الخط العربي, وسيعرف الملتقى مشاركة فنانين معروفين في الساحة التشكيلية المغربية والعالمية , وسيتخلل الملتقى تكريم النقد التشكيلي المغربي من خلال تكريم رواده (ذ إبراهيم الحيسن و ذ بنيونس عميروش )وكذا تنظيم ورشات في الفن التشكيلي ورسم جداريات بالمدينة , وسيعرف أيضا تنظيم ندوة ثقافية وأيضا ورشات في فن الأبرو وتقنيات الحفر وسيتم عرض فسيفساء من لوحات المشاركين بأحد فضاءات المدينة قياس 3 على 10 أمتار . أهداف الملتقى الوطني للمبدعين الشباب

إن الاهتمام المتزايد بشبابنا والسعي نحو غرس القيم النبيلة في نفوسهم وإشباع حاجاتهم الفكرية والفنية والنفسية , أصبح أمرا وليس خيارا. وتحقيق ذلك يأتي عن طريق تقريب الشباب من الفنون الجميلة وما أحوج شبابنا إلى متنفس لإبراز مواهبهم وتنمية قدراتهم الفنية . من هنا جاءت فكرة تنظيم الملتقى الوطني للمبدعين الشباب للحاجة الماسة إليه , وكذا لتحقيق الأهداف التالية * خلق نافدة ثقافية فنية لرصد الإبداعات الفنية . * خلق تقليد سنوي مستمر ” الملتقى الوطني للمبدعين الشباب” تشارك فيه كل الطاقات الغيورة على شبابنا . * احتضان الشباب المبدع ودعمه . * تنشيط العديد من الفضاءات الثقافية والفنية بالمدينة. * إذكاء روح الجماعة والقيم الجمالية في نفوس الشباب وإبراز ملكة الإبداع لديهم . * تدعيم وتشجيع الشباب المبدع بخلق متنفس جديد لتقديم إبداعاتهم . * التأكيد على أن المجال الفني بمختلف أصنافه هو فضاء للإبداع والتعبير عن الذات وخلق مواطن صالح يعمل من أجل الصالح العام

أرضية الملتقى إيمانا منا بالدور الفعال للفنون الجميلة وخصوصا الفن التشكيلي في ترسيخ التعارف والقيم الإنسانية النبيلة وغرس روح المواطنة وخلق ممارسة ثقافية قائمة بذاتها ومحاولة منا المساهمة في وضع لبنة من لبنات هذا الصرح التنموي بمدينتنا وخلق متنفس إبداعي وثقافي هادف لشبابنا يأتي هذا الملتقى الوطني للمبدعين الشباب في دورته السابعة . وانطلاقا من كون الفن التشكيلي نواة للتواصل وبناء عالم مسالم ومتفاعل بشكل إيجابي مع متغيرات عصره ومساهمة منا في تأثيث هذا الفراغ الفني القاتل الذي تعرفه مدينة ابن أحمد والأخذ بعين الاعتبار أن هذا الملتقى هو الأول من نوعه الذي ستشهده مدينة ابن أحمد وإقليم سطات بل وجهة الشاوية ورديغة بصفة عامة وبتواجد فئة مثقفة بمقدورها الرقي بمستوى المدينة الثقافي والفني والتنموي وحث الفئات الشابة على الإبداع والعطاء وترسيخ روح المواطنة. تأتي هذه المبادرة المتواضعة لتساهم ولو بقسط قليل في تفعيل الحقل الفني بمدينة ابن أحمد , وأملنا أن يحظى هذا المشروع الفني والثقافي بكل العناية وحتى يتسنى لنا جميعا معانقة نفحات فنية تؤسس لتقاليد فنية وثقافية جادة وهادفة. كما أن هذا الملتقى يأتي لاكتشاف كل الطاقات الإبداعية الشابة والتي لم تجد من يحتضنها أو يشجعها على إبراز مواهبها وإبداعاتها والتي سرعان ما تيأس و تنكمش على نفسها مما يجعل لا أحد يستفيد من تلك المواهب والإبداعات فتضل طي النسيان . ولأجل كل ذلك يأتي الملتقى لينفض الغبار عن كل تلك الطاقات الإبداعية ويمنحها مكان وزمنا تبرز فيه كل إبداعاتها ومواهبها ليرها ويسمعها الجميع بذلك نكون ساهمنا في نهضة بلدنا فنيا وثقافيا .

ضيوف الشرف لقد اختار المنتدى المغربي للتشكيليين الشباب أن يدعو مجموعة مهمة من الفنانين التشكيليين والنقاد والصحفيين كضيوف شرف للملتقى حتى يكون الملتقى ناجح بكل المقاييس وقد لبى ضيوف شرف الملتقى دعوة المنتدى لتشريفه وتشريف مدينة ابن أحمد بحضورهم الوازن لفعاليات هذا الملتقى الذي أصبح من المواعيد الهامة التي يحج إليها المبدعون الشباب بمغربنا الحبيب والتي تلاقي إقبالا يوما بعد يوم . ضيوف شرفنا الذين لبو دعوتنا لمشاركتنا فرحة الاحتفال بمبدعينا الشباب . الفنانين: عبد الله الحريري _ زين العابدين الأمين _ ربيعة الشاهد _ ا حكيم غيلان _ محمد موسيك _ عبد الإله شهيد _ حسن شبوغ _ الحسين الطالبي_ الصحفي سعيد فردي _ الناقد عز الدين بوركة _ الفنان سعيد الراجي _ عزيز المانوكي _ نادية الصقلي عز الدين كيطة _ فوزية الجعيداني _ يوسف التوزري _رشيد بخوز _ حمود الزاوي ّ…

رابط مختصر