اختتام دورة تكوينية في التجارة الإلكترونية وآليات تسويقها كوسيلة للتطوير التجاري منظمة من طرف القطب

آخر تحديث : السبت 31 أكتوبر 2015 - 3:03 مساءً
2015 10 31
2015 10 31
اختتام دورة تكوينية في التجارة الإلكترونية وآليات تسويقها كوسيلة للتطوير التجاري منظمة من طرف القطب

اختتام دورة تكوينية في التجارة الإلكترونية وآليات تسويقها كوسيلة للتطوير التجاري منظمة من طرف القطب التنافسي ” أليوبول “بفضاء الجامعة الدولية رغم أن التجارة الإلكترونية صناعة ناشئة في المغرب فإنها ءحسب دراسات اقتصاديةء تشهد سنويا نموا كبيرا، وتشير التقارير إلى أن حجم التعاملات في التجارة الإلكترونية يقارب ملايين الدراهم، فكان لابد من تقوية الكفاأت لفائدة الراغبين في ولوج مجال التجارة والتسويق الإلكتروني وضبط آلياته الأساسية، مع تعميق معارفهم و تنمية قدراتهم في مجال تطوير وتسويق المحتوى الرّقمي لمواقعهم التجارية، وذلك بهدف مساعدتهم على تسويق أفضل لتجارتهم. وقد ن

ظم قطب التنافسية “آليوبول أكادير” التابع لمجلس جهة سوس ماسة، في هذا السياق، بشراكة مع مؤسسة ِCentaure Innovation، التابعة للجامعة الدولية UNIVERSIAPOLIS، دورة تدريبية في التجارة الالكترونية وآليات تسويقها كوسيلة للتطوير التجاري، لفائدة مجموعة من المقاولين الشباب والمهتمين، عبر تمكينهم من فرصة التعرف على أهم سبل تسويق منتجاتهم ومواقعم الإلكترونية، عبر إدراك القدرات الثورية التي يوفرها الإنترنت، من خلال استخدام مجموعة من خدمات الأنترنت المجانية والمؤدى عنها، فضلا عن تسويق صفحاتهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي..، و تمّ تأطير الدورة من طرف أفضل خبراء شركة Synergie Media في مجال تطوير المحتوى الرّقمي وتسويقه.

وتندرج هذه الدورة التي نظمت على مدى أربعة أيام، اوالتي اختتمت يوم أمس الجمعة 30 أكتوبر 2015، في إطار تفعيل هدف من أهداف قطب التنافسية “أليوبول أكادير”، الرامي لتفعيل وتقوية كفاءات الفاعلين الشباب في مجال تنمية وتسويق النسيج المقاولاتي الشاب بالجهة، ورفع قدراتهم انسجاما مع التوجهات العامة للإستراتيجية العامة قطب التنافسية “آليوبول أكادير” التابع لمجلس جهة سوس ماسة

. وأكد محمد بوعياد، رئيس قطب التنافسية “أليوبول أكادير” التابع لمجلس جهة سوس ماسة، في تصريح للموقع، على أهمية هذه الدورة التكوينية في فتح المجال أمام المستفيدين من تطوير تنافسيتهم، في ضوء التطور الكبير الذي تعرفه التجارة، وانسلاخها عن مفهومها التقليدي لعوالم افتراضية تمنح كثيرا من الإمكانات، معربا عن أمله في أن تكون أشغال هذه الدورة التكوينية قد استجابت لتطلعات وطموحات المشاركين، ومكنتهم من اكتساب خبرات ومهارات ذات صلة بموضوع تقنيات تسويق تجارتهم، ومؤكدا على عزم القطب تنظيم مجموعة من التكوينات المهمة في قادم الأيام. يذكر ان الدورة التكوينية كانت في أجواء مهنية متميّزة تمكّن خلالها الحاضرون، من خلال دروس نظرية، نقاشات، ورشات عمل وتواصل مع الخبراء المؤطرين، من تطوير مفاهيمهم حول التجارة الإلكترونية وسبل تسويق مواقعهم، ولاقت استحسان ورضى المشاركين، وساهمت في إثراء التجربة لـ25 مشاركا ستمكنهم بلا شك من تطوير حياتهم المهنية.

الحسين شارا.

رابط مختصر