قلعة مكونة: افتتاح برنامج القائد الآخر في نسخته السادسة

آخر تحديث : الإثنين 2 نوفمبر 2015 - 11:30 صباحًا
2015 11 02
2015 11 02
قلعة مكونة: افتتاح برنامج القائد الآخر في نسخته السادسة

تم يوم السبت 31 أكتوبر 2015 ،ابتداءا من الساعة الثالثة زوالا حفل افتتاح برنامج القائد الآخر في نسخته السادسة والإعلان عن ميلاد “مؤسسسة القائد الآخر المغربية لللتميز” كإطار تنظيمي لإحتضان البرنامج. الحفل الذي عرف حضور شخصيات وطنية وجهوية وازنة، استهل بكلمة حميد آيت سعيد مدير المؤسسة الذي قدم حصيلة البرنامج للخمس السنوات الأخيرة و أعلن عن ميلاد مؤسسسة القائد الآخر المغربية للتميز،ضمن اجراء يهدف الى الرقي بعمل البرنامج حسب آيت سعيد.

Affichage de DSC_0292.JPG en cours... اما عبد الرزاق المنصوري عامل اقليم تنغير،فقد أشاد في معرض كلمته بالبرنامج ،بما يتميز به من “تجسيد به أولا من روح الشراكة و التعاون والتضامن بين مختلف المتدخلين من مجتمج مدني و مؤسسات عمومية وخاصة و يقدم ثانيا نوعية الثمار التي يجنيها الوطن من تظافر الجهود وتوحيد الرؤى ” الحبيب الشوباني ، رئيس جهة درعة تافيلالت بدوره عبر عن استعداد مجلس الجهة لتبني مؤسسة الجديدة على اعتبار أن خير اسثمار هو استثمار في البشر

Affichage de DSC_0249.JPG en cours... أما القائم على الشأن التربوي محليا، عمر ملاحظ النائب الأقليمي لوزارة التربية الوطنية لتنغير ، فقد نوه بمجهودات نساء ورجال التعليم بالجهة الذي لولاهم لما وجد هذا البرنامج يقول عمر ملاحظ ، كما دعى الى مساهمة البرنامج في إنجاح الرؤية الإستراتجية الجديدة للوزارة من خلال التدابير ذات الأولية . أما كلمة ممثلي المجالس المنتخبة في الجهة، فكلها تقاطعت في التنويه بأهمية المؤسسة و الإستعداد لدعمها ماديا و معنويا ، لجعل جهة درعة تافيلات نموذجا يقتدى به وطنيا في دعم وتكوين الكفاءات . عرف اللقاء تكريم شخصيات وازنة قدمت الكثير للبرنامج :سعيد أمسكان (وزير سابق ) ، محمد الكنيدري ( وزير سابق ، ورئيس الجامعة الخاصة بمراكش) ، أحمد المشتالي (مدير الأقسام التحضيرية ابن غازي –الرباط-. كما ثم تكريم رجال تعليم متقاعدين من مختلف اقاليم الجهة ، عرفانا لما أسدوه من خدامات جليلة للفعل التربوي بالجهة .

رابط مختصر