جماعة سيدي وساي لم تتفاعل مع الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة !!

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 8 نوفمبر 2015 - 1:18 صباحًا
جماعة سيدي وساي لم تتفاعل مع الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة !!

استغربت ساكنة الجماعة الترابية سيدي وساي اللامبالاة و عدم الاكتراث الذي ينهجه أعضاء الأغلبية بالجماعة المذكورة في المناسبات الوطنية المجيدة ، حيث ظهر ذلك جليا من خلال غياب أجواء الإحتفال بالذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة بجميع أحياء منطقة سيدي وساي لا من حيث النقص الحاد في تعليق الأعلام الوطنية ولا من حيث التفاعل وإشراك جمعيات المجتمع المدني لتنظيم أنشطة كبرى تليق بسمعة المنطقة كباقي الجماعات الترابية التي تحتفل بهذه الذكرى العظيمة .

والغريب في الأمر هو أن المعارضة استجابت لدعوة قائد المنطقة لاجتماع بخصوص الإحتفال بهذه الذكرى المجيدة ، في حين غاب الرئيس رفقة أغلبيته مما يطرح العديد من الأسئلة حول هذا الإهمال الحاصل تجاه مثل هذه المناسبات التي خلدت لالتحام الشعب المغربي والدفاع عن وحدته الترابية .

وللإشارة فالمحكمة الإدارية قضت بإعادة دورة الجماعة الترابية سيدي وساي التي أقيمت يوم 21 أكتوبر والتي تم الطعن فيها من طرف المعارضة إثر خرق المادة 185 من القانون التنظيمي الجماعي الجديد .

مما يدل على أن ما يجري في دواليب هذه الجماعة ليس على ما يرام ويجب على سلطة الوصاية التدخل ﻹرجاع من يدبر الشأن المحلي بهذه الجماعة إلى جادة الصواب تفعيلا للدور الحقيقي الموكول للمنتخبين الذين حظوا بثقة الساكنة وتنزيلا للبرنامج الانتخابي للمساهمة في تنمية المنطقة التي تعرف تراجعا حادا في جميع المجالات .

2015-11-08 2015-11-08
أحداث سوس