حوار : جواد يوبا من هواية الراب الى الاحترافية

آخر تحديث : الجمعة 13 نوفمبر 2015 - 9:28 مساءً
2015 11 13
2015 11 13
حوار : جواد يوبا من هواية الراب الى الاحترافية

عبد الرحمان الرامي المغني الشاب جواد شديد من بين الشباب القلائل المهتمين بموسيقى بالراب بمنطقة إفران وتيمولاي ، من مواليد 02/02/1996 ، بتمولاي اللقب الفني يوبا ، كانت بدايته بالاهتمام بهذا اللون الموسيقي المعاصر وأول لقاء مع الجمهور كان سنة 2009/2010 ، إعتمد على التكوين الذاتي والاحتكاك مع الشباب المهتمين بفن الراب في كل من الدار البيضاء وأكادير والمركب الثقافي جمال الذرة ، وجامعة ابن زهر بأكادير ، ودار الشباب تيكوين وكنت له الفرصة في تسجيل اول أعماله الفنية سنة 2014 ، حيث سجل أول البوم صوتي بأكادير . وبعد التحاقه للعمل بسيارة التعليم بكلميم ، شارك في مهرجان بكلميم ، وأصبح يتردد على دار الشباب إفران الاطلس الصغير ، للتعريف بمواهبه في مجال موسيقى الراب ،حيث تلقى مساعدة من إدارة هذه المؤسسة الشبابية من خلال تأسيس نادي موسيقى الراب التي أصبح عضوا نشيطا فيها. اما بالنسبة للمواضيع التي يهتم بها في أعماله الفنيه فتشمل المرأة القروية ، الحب ، الامازيغية ، الادمان. وقد تم فتح المجال لهذا الشاب الطموح للمشاركة في الأمسية الفنية التي نظمتها دار الشباب إفران الاطلس الصغير بمناسبة الذكرى الاربعين للمسيرة الخضراء المظفرة يوم السبت 07 نونبر 2015 ، حيث لقيت مشاركته في هذه الامسية إقبالا وإعجابا من طرف الجمهور ، ونظرا لمساهمته الفاعلة في إحياء هذه الامسية إرتأت إدارة دار الشباب إفران الاطلس الصغير منح شهادة شكر وتقدير لهذه الشاب الطموح .

رابط مختصر